غاتيلوف: محادثات جنيف حول سوريا قد تستمر أكثر من 6 أشهر

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 فبراير 2016 - 5:58 مساءً
غاتيلوف: محادثات جنيف حول سوريا قد تستمر أكثر من 6 أشهر

نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف يقول إن محادثات جنيف السورية قد تستمر أكثر من 6 أشهر، ويشدد على أنه من الصعب التوصل إلى تقدم في التسوية السورية من دون مشاركة الأكراد في المحادثات.
قالت الخارجية الروسية إن اتهام واشنطن لموسكو بإذكاء الحرب في سوريا تضليل إعلامي.

وأعلن غينادي غاتيلوف، نائب وزير الخارجية الروسي أن التسوية في سوريا تتطلب بدء المحادثات في جنيف من دون طرح أي شروط مسبقة.
وفي تصريح صحفيّ أدلى به في جنيف قال غتيلوف إن موضوع مكافحة الإرهاب يجب أن يكون من أولويات المحادثات، إلى جانب القضايا الإنسانية والنظام الدستوري المستقبلي لسوريا.
وفي رد على سؤال حول إمكانية إنجاز التسوية في سوريا خلال الأشهر الستة القادمة المقرر لها، قال الدبلوماسي الروسي إن الأهم اليوم هو الحصول على نتيجة ملموسة وليس المواعيد المحددة.
وذكر غاتيلوف أن الحديث لم يعد يدور عن وفد موحد يمثل المعارضة السورية في محادثات جنيف، موضحا أن هناك وفدين هما “مجموعة الرياض” وأخرى تعرف بـ”مجموعة لوزان”، وأن هذين الوفدين سيكونان شريكين لوفد الحكومة السورية في المحادثات.

وشدد نائب وزير الخارجية على أنه من الصعب التوصل إلى تقدم في التسوية السورية من دون مشاركة الأكراد في المحادثات.

وذكّر أن المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا والولايات المتحدة يفهمان هذه الحقيقة، لكن تركيا تعارض مشاركة الأكراد في العملية التفاوضية.
وتابع غاتيلوف قائلاً إن الأكراد يمثلون جزءاً جدياً من المعارضة إذ أنهم يسيطرون على 15% من أراضي البلاد ولهم وزن سياسي كبير.
المصدر: وكالات روسية

رابط مختصر