روحاني: لا نريد التوتر مع السعودية ونرحب بها إذا أوقفت سياساتها الحالية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 فبراير 2016 - 5:47 مساءً
روحاني: لا نريد التوتر مع السعودية ونرحب بها إذا أوقفت سياساتها الحالية

الميادين نت
الرئيس الإيراني حسن روحاني وخلال مقابلة مع التلفزيون الإيراني يعتبر أن إيران لا تشكل تهديداً لدول المنطقة، ولا تسعى لأن تكون القوة الكبرى في المنطقة بل أن تكون المنطقة قوية، ويرحب بالسعودية إذا توقفت عن سياسات التوتر.
قال الرئيس الإيراني حسن روحاني تعليقاً على التوتر بين إيران والسعودية “إن إيران لا تريد التوتر رغم أن بعض جيراننا تصرفوا معنا بشكل سيء وهذا بسبب عدم نضج سياساتهم”، وأضاف “إيران ترحب بالآخرين وتسامحهم إذا توقفوا عن أفعالهم وأوقفوا سياسات التوتر ولكن سنواجههم إذا استمروا”.
وفي مقابلة مع التلفزيون الإيراني أشار روحاني إلى أن إيران “لا تسعى لأن تكون القوة الكبرى في المنطقة وإنما تريد المنطقة أن تكون قوية”، وأضاف “إيران لا تشكل تهديداً لأحد وتنتهج المنطق.. اليوم بدأ العالم يتعرف على وجه إيران الحقيقي”.
وتطرق روحاني إلى الأزمة السورية فأكد أن الحل يجب أن يكون سياسياً وألا حلاً عسكرياً هناك، مجدداً وقوف بلاده مع الشعب السوري، وتابع “مواصلة بعض دول المنطقة لسياسة خلق التوتر سيكون بضررها”.
وقال روحاني إن “علاقاتنا مع روسيا وتركيا جيدة، وتوتر العلاقات بينهما خطر ونبذل كل ما في وسعنا لإزالة التوتر”.
وعن الشأن الداخلي الإيراني قال روحاني إن “الاتفاق النووي لا يحل كل المشاكل الاقتصادية في إيران، لكن إلغاء العقوبات وفر ظروف جديدة مساعدة”، وأضاف “نسعى لخفض اتكائنا على النفط وميزانية إيران للعام المقبل تتكئ على النفط بنسبة ٢٥٪ فقط”.
وشدد روحاني على أن بلاده تريد إدخال الاستثمارات الأجنبية والتعاون للدخول للأسواق العالمية، وأنها تريد علاقات جيدة مع جيرانها وكل الدول في آسيا وأفريقيا وأوروبا وأميركا.

رابط مختصر