تسجيل إصابة بفيروس «زيكا» عن طريق ممارسة الجنس في تكساس

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 فبراير 2016 - 6:34 مساءً
تسجيل إصابة بفيروس «زيكا» عن طريق ممارسة الجنس في تكساس

الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»
سجلت مقاطعة “دالاس” الاميركية، أمس (الثلاثاء) إصابة بفيروس “زيكا” عبر ممارسة الجنس.

وقالت السلطات الصحية بتكساس (جنوب الولايات المتحدة)، في بيان لها: “إنها تلقت حالة مصابة بفيروس “زيكا” انتقلت عن طريق ممارسة الجنس”، مبينة أن المصاب أقام علاقة مع شخص مصاب كان في زيارة بإحدى الأماكن التي ينتشر فيها الفيروس.

والفيروس “زيكا” المتفشي بأميركا اللاتينية، ثم انتقل لأميركا الشمالية وأوروبا، ينتقل أساسا عبر لسعة البعوض.

في البرازيل، ارتفع عدد الحالات المؤكدة والمشتبه بها لمواليد جدد يعانون من حالة صغر حجم الرأس المرتبطة بالفيروس “زيكا”، إلى 4074 حتى الثلاثين من يناير (كانون الثاني) من 3718 قبل أسبوع، حسبما قالت وزارة الصحة البرازيلية أمس (الثلاثاء).

وأضافت الوزارة في تقريرها الإحصائي الأسبوعي، أن من بين 4783 حالة للإصابة بالعدوى الفيروسية تم الابلاغ عنها منذ أكتوبر (تشرين الأول)، أثبتت الفحوص أن بينها 709 حالات سلبية.

منظمة الصحة العالمية، أعلنت يوم (الاثنين) المنصرم، حالة طوارئ دولية بشأن الانتشار السريع لفيروس “زيكا” الذي ينقله البعوض، في حين تقول السلطات البرازيلية أنه يسبب تشوهات في المخ لدى المواليد الجدد.

وقدرت حالات الإصابة بحالة صغر حجم الرأس بـ 80%، تنتشر في المناطق الفقيرة شمال شرقي البرازيل، حيث رصد الفيروس لأول مرة بالبلاد في مايو (ايار) الماضي.

ويتركز نحو ثلث الحالات بولاية برنامبوكو حيث اشتبه الأطباء لأول مرة بأن الفيروس يصيب الحوامل في المراحل الأولى من حملهن ما يعطل نمو المخ في الجنين، فيما لم تظهر بعد أدلة علمية راسخة تؤكد العلاقة بين الفيروس وتشوه الأجنة.

وأعلنت البرازيل حرباً شاملة لإبادة بعوضة “ايديس ايجبتاي”، التي تنقل الفيروس عن طريق اللدغ؛ وهي تعيش في برك المياه الراكدة والآسنة، فيما لا يوجد حتى الآن أي علاج أو لقاح للفيروس.

منظمة الصحة العالمية، أكدت يوم (الاثنين)، الماضي، إثر اجتماع طارئ بجنيف أن الفيروس “زيكا” يشكل تهديداً للصحة في العالم، مشيرة إلى وجود “شكوك قوية” بعلاقة سببية بين فيروس “زيكا” الذي ينقله البعوض وارتفاع حالات صغر الرأس عند المواليد، معتبرة أن ذلك حالة صحية طارئة على المستوى العالمي.

على صعيد متصل، سجلت السلطات الصحية الآيرلندية اليوم حالتين منفصلتين مصابتين بالفيروس “زيكا”، مؤكدة أنهما ” تعافيا وبصحة جيدة حالياً”.

وقال مكتب الصحة التنفيذي، إن “المصابين لديهما تاريخ للسفر للدول المصابة بالفيروس، مضيفاً أن “تسجيل حالات مصابة بزيكا في إيرلندا ليس أمرا غير متوقع، حيث أن الكثير من الدول الأوروبية الأخرى سجلت حالات إصابة نتيجة السفر للمناطق المصابة بالفيروس”.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت (الاثنين) الماضي، أن الفيروس “زيكا” يمثل حالة صحية طارئة، تؤثر بصورة أساسية على البرازيل ودول أميركا الجنوبية.

رابط مختصر