تدمير إذاعة تابعة لتنظيم «داعش» في أفغانستان

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 فبراير 2016 - 6:34 مساءً
تدمير إذاعة تابعة لتنظيم «داعش» في أفغانستان

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
صرح مسؤولون، اليوم (الاربعاء)، أنّ غارات جوية أدّت إلى تدمير محطة إذاعة يديرها متطرفو تنظيم “داعش” في شرق افغانستان، بعد شهرين من بدء التنظيم البث في مؤشر على زيادة انتشاره.
وكانت اذاعة “صوت الخلافة” تبث الدعاية للتنظيم بلغة الباشتون في برامج ليلية غير منتظمة من موقع مجهول في ولاية ننغارهار المحاذية لباكستان.
من جانبه، صرح حاجي غالب محافظ اقليم اشين لوكالة الصحافة الفرنسية، انّه “لم نسمع اية برامج للاذاعة منذ الثلاثاء”. قائلًا إنّ الاذاعة كان لها “تأثير سلبي جدًا على معنويات جنودنا، ونرحب بانباء تدميرها”.
وحقق التنظيم الذي يسيطر على مناطق شاسعة من سوريا والعراق، انتصارات في ولاية ننغارهار في الوقت الذي تعاني البلاد من تصاعد تمرد طالبان.
وفي الأشهر الاخيرة شنت القوات الافغانية تدعمها الطائرات الاميركية بدون طيار، هجوما شاملا لهزيمة تنظيم “داعش” في ننغارهار التي فرّ منها الآلاف بسبب انتشار عناصر التنظيم فيها.
وذكرت وزارة الدفاع أنّ الضربات التي وقعت الاثنين شنها الطيران الافغاني بدعم من قوات الحلف الاطلسي. إلّا أنّ عددًا من تقارير الإعلام قالت إنّ القوات الاميركية شنت الضربات.
من جهة اخرى، أفادت قوات الحلف الاطلسي في افغانستان، أنّ الطيران الاميركي شن غارتين “لمكافحة الارهاب” في وقت متأخر من الاثنين في اشين، من دون أن يكشف عن تفاصيل.

رابط مختصر