وزارة الدفاع الروسية: لم يكن هناك أي خرق للأجواء التركية من قبل طائراتنا في سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 31 يناير 2016 - 10:03 صباحًا
وزارة الدفاع الروسية: لم يكن هناك أي خرق للأجواء التركية من قبل طائراتنا في سوريا

نفت وزارة الدفاع الروسية، السبت 30 يناير/كانون الثاني، ادعاءات تركيا حول اختراق طائرة روسية لمجالها الجوي.
وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة إيغور كوناشنكوف “لم تكن أية خروقات للمجال الجوي التركي من قبل سلاح الجو الروسي المتواجد في سوريا”. وأشار إلى أن ادعاءات أنقرة بأن طائرة روسية من نوع “سو – 34” اخترقت مجالها هي دعاية عارية عن الصحة.

وأكد المتحدث أن المختصين الأتراك والدفاع الجوي التركي يدركون أن الرادارات التي تراقب المجال الجوي التركي بإمكانها فقط تحديد ارتفاع وسرعة الطائرة.

وأضاف أنه ليس بإمكان أي رادار من هذا النوع تحديد المجال الجوي للدولة، وأن هذا ممكن من خلال طائرة أخرى تكون على مقربة وهو ما لم يكن.

وصرح إيغور كوناشنكوف بأن الحديث عن تحذير الطيار من خلال هذه الرادارات هو من قبيل “الدعاية الجاهلة”.

وذكرت وزارة الخارجية التركية يوم السبت في بيان أن “مقاتلة من طراز سو-34 تابعة للقوات الجوية الروسية انتهكت الأجواء التركية عند الساعة 11,46 بالتوقيت المحلي أمس الجمعة. واستدعت أنقرة السفير الروسي إلى وزارة الخارجية الجمعة للاحتجاج على “الانتهاك وأدانته”، بحسب البيان.

وشهدت العلاقات التركية الروسية توترا شديدا منذ قرابة الشهرين بعد إقدام أنقرة على إسقاط طائرة روسية قالت إنها اخترقت أجواءها، بينما أكدت موسكو أن الطائرة تم إسقاطها في الأراضي الروسية وعلى بعد 4 كم من الأراضي التركية.

وقامت روسيا منذ ذلك الحين باتخاذ إجراءات وصفتها بـ”العقابية” ضد تركيا تضمنت وقف السياحة إلى أنقرة وتجميد العمل ببعض الاتفاقات الاقتصادية، غير أنها أبقت على الاتفاقات الأهم وهي المتعلقة بقطاع الطاقة.

ومن جانبها، أكدت أنقرة إبان تلك الأزمة حقها في “الدفاع عن نفسها”، غير أن تركيا أيضا حاولت الحد من تأثيرات الأزمة السلبية على العلاقات مع روسيا وصرح أكثر من مسؤول بأن بلاده لا ترغب في التصعيد مع روسيا.

المصدر: وكالات

رابط مختصر