إمام المسجد المعتدى عليه لـ {الشرق الأوسط}: الإرهاب لن يزيدنا إلا تماسكًا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 30 يناير 2016 - 4:35 صباحًا
إمام المسجد المعتدى عليه لـ {الشرق الأوسط}: الإرهاب لن يزيدنا إلا تماسكًا

الأحساء: علي القطان
قال السيد ناصر ياسين السلمان إمام مسجد الإمام الرضا بحي المحاسن في مدينة المبرز بمحافظة الأحساء، حيث وقع الهجوم الإرهابي أمس، إن مثل هذه الأحداث تزيد من تماسك أبناء الوطن الواحد، ولن يستطيع الإرهابيون التفرقة بين السعوديين. وبين السلمان أنه تولى إمامة المسجد مكلفًا مساء يوم الخميس الماضي نتيجة ظروف طارئة لإمام المسجد وأضاف عن الحادثة: «كُنا قد فرغنا من أداء الصلاة وأثناء قراءة الأدعية وقيام بعض المصلين بأداء النوافل سمعنا وابلاً من الرصاص، ثم شاهدنا الزجاج يتناثر في الصفوف الأمامية وأعقب ذلك انفجار كبير في الخارج». وأضاف: «هذا المسلسل من الأحداث المتسارعة جعل بعض المصلين ينبطحون أرضًا أو يبحثون عن مواقع أكثر أمنًا، خصوصًا أن وابل الرصاص كان كثيفًا.. تم التأكيد على إغلاق كل الأبواب، وهذا ما تم بالفعل منذ للوهلة الأولى، وبعد أن حاول أحد الإرهابيين اقتحام الصفوف بعد أن نفدت ذخيرته قام بعض المصلين بالقبض عليه وتم تسليمه للأمن الذي طوق المكان».

وأشاد السيد السلمان بالدور الذي قام به رجال الأمن قبل وأثناء وبعد الحادثة، مشددًا على أن هذه الحوادث الإرهابية لن تزيد أبناء هذا الوطن إلا تماسكًا. ورفض بشدة ربط هذه الحوادث الإرهابية بأي نوع من التبريرات، وقال «الجميع يتفق على أنها مدينة وتخالف تعليم الدين الحنيف، خصوصًا أنها تستهدف أطهر بقاع الأرض وهي المساجد».

وأشار إلى أن هذا التلاحم بين أبناء الوطن وقيادته لن تفكه الأيدي «الخبيثة»، وسيبقى الجميع في تكاتف مضيفًا: «لأن ما يجمعنا إنسانية ودين ووطن».

رابط مختصر