عبد اللهيان: الإرهابيون بالأقنعة الجديدة لا يجب أن يجلسوا إلى طاولة الحوار السوري

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 28 يناير 2016 - 4:53 مساءً
عبد اللهيان: الإرهابيون بالأقنعة الجديدة لا يجب أن يجلسوا إلى طاولة الحوار السوري

أكد نائب وزير الخارجية الإيراني، حسين عبد اللهيان، اليوم الخميس، أن الارهابيين “ذوي الأقنعة” لا يجب أن يجلسوا إلى طاولة المفاوضات مع ممثلي السلطات السورية.

وقال عبد اللهيان، في مؤتمر صحفي في مبنى وكالة “روسيا سيغودنيا”: فيما يخص المجموعات المعارضة، التي ستتواجد في مفاوضات جنيف، فإن بعض السوريين الذين يعتقدون أنهم سيقدمون نفعا لهذه المفاوضات قدمناهم إلى المبعوث الأممي.

وأضاف المسؤل الإيراني:
.الإرهابيون بالأقنعة الجديدة لا يجب أن يجلسوا إلى طاولة المفاوضات السياسية مع ممثلي السلطات السورية… وهذا الموضوع رفعناه مرارا وبحثناه في مشاوراتنا.
وفي نفس الوقت، دعا نائب وزير الخارجية الإيراني المملكة العربية السعودية لوقف الأعمال الاستفزازية، حيث أشار:
إننا نحث المملكة العربية السعودية على وقف أعمالها الاستفزازية، والإجراءات التي تؤدي إلى خلق التوتر.
وأوضح عبد اللهيان بأن طهران ستفعل ما بوسعها لكي لا يؤثر قرار الرياض بقطع العلاقات مع إيران، سلبيا على عملية التسوية السورية، قائلا:
سنبذل جهودنا لكي لا يؤثر سلبيا قرار العربية السعودية الخاطئ بقطع العلاقات مع ايران، على التسوية السياسية للمسألة السورية.

رابط مختصر