نتنياهو: تصريحات بان كي مون تدعم الإرهاب

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 27 يناير 2016 - 1:10 صباحًا
نتنياهو: تصريحات بان كي مون تدعم الإرهاب

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء 26 يناير/كانون الثاني أن تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بشأن المستوطنات “تعطي دفعة قوية للإرهاب”.

وقال نتنياهو إن “القتلة الفلسطينيون لا يريدون بناء دولة بل يريدون تدمير دولة إسرائيل، يريدون قتل اليهود ليس من أجل السلام ولا من أجل حقوق الإنسان”.

وتأتي تصريحات نتنياهو هذه ردا على انتقادات حادة وجهها بان كي مون في وقت سابق من يوم الثلاثاء لأنشطة إسرائيل الإستيطانية ووصفها بـ”الأعمال الإستفزازية” وتثير تساؤلات بشأن التزام تل أبيب بحل الدولتين.

وقال بان خلال اجتماع لمجلس الأمن حول الشرق الأوسط إنه يشعر “بانزعاج شديد” بشأن تقارير ذكرت أن الحكومة الإسرائيلية وافقت على خطط لبناء أكثر من 150 منزلا جديدا في “مستوطنات غير قانونية بالضفة الغربية المحتلة”.

وأبلغ الأمين العام الحاضرين أن “هذه الأعمال الإستفزازية ستزيد نمو عدد السكان من المستوطنين وتؤجج التوتر المحتدم وتقوض أي فرص لمسار سياسي في المستقبل”.

وأضاف أن “استمرار الأنشطة الاستيطانية إهانة للشعب الفلسطيني وللمجتمع الدولي. إنها تثير تساؤلات جوهرية بشأن التزام إسرائيل بحل الدولتين”، مشيرا إلى أن الإحباط يتزايد بين الفلسطينيين.

ومن جانبها، قالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سامنثا باور إن بلادها تعارض بقوة الأنشطة الاستيطانية.

وأبلغت باور المجلس “الخطوات التي تهدف لتعزيز برنامج الاستيطان الإسرائيلي … لا تتفق أساسا مع حل الدولتين وتثير تساؤلات مشروعة بشأن نوايا إسرائيل على المدى الطويل.”

ودعا مندوب فلسطين في الأمم المتحدة رياض منصور مجلس الأمن للتحرك ضد المستوطنات الإسرائيلية.

وقال منصور أمام المجلس إن التحرك ينبغي أن يشمل إجراءات تتخذها جميع الدول ولا يقتصر فقط على وقف المساعدات لتحميل إسرائيل المسؤولية عن أفعالها.

ومن جانبه، اتهم داني دانون مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة مجلس الأمن “بالنفاق” لأن المجلس ندد “بأعمال إرهابية” نفذت في أماكن أخرى من العالم دون أن يستنكر ما يحدث في إسرائيل. لكنه لم يتطرق إلى قضية المستوطنات.

وقال دانون “الطريق إلى السلام طويل وصعب لكن إسرائيل ملتزمة ببذل كل جهد ممكن”.

المصدر: وكالات

رابط مختصر