أمريكا تطلب مساعدة إيران لتحديد مصير مواطني المختطفين في العراق

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 23 يناير 2016 - 1:09 مساءً
أمريكا تطلب مساعدة إيران لتحديد مصير مواطني المختطفين في العراق

لندن ـ «القدس العربي»: أعلن وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، أنه طلب من نظيره الإيراني، محمد جواد ظريف، أن تتعاون طهران مع واشنطن لتحديد مصير الأمريكيين الثلاثة الذين اختطفوا في العراق الأسبوع الماضي.
وأفاد موقع «راديو فردا» التابع للحكومة الأمريكية أن جون كيري التقى مع محمد جواد ظريف على هامش اجتماعات المنتدى الاقتصادي العالمي بمدينة دافوس السويسرية، وأنه تحدث مع نظيره الإيراني حول مصير المختطفين الأمريكيين.
وأكد وزير الخارجية الأمريكي أن ظريف وعده بأن طهران ستفعل ما بوسعها لتحديد مصير هؤلاء المختطفين، لكن الوزير الإيراني ما كانت لديه أي معلومات حول الموضوع.
وقال رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، في دافوس إنه ليس لديه المعلومات الكافية حول الموضوع، إنه لا يستطيع أن يؤكد تورط إيران في اختفاء الأمريكيين الـ3، وإن هؤلاء الأمريكيين اختفوا فجأة.
وتحدثت تقارير إعلامية عراقية أن إحدى الميليشيات الشيعية الموالية لإيران هي المسؤولة عن اختطاف الأمريكيين الـ3، واختطفتهم من بيتهم في حي الدورة جنوب شرقي مدينة بغداد.
ويعتبر هذا الحادث هو الأول من نوعه منذ خروج القوات الأمريكية من العراق في عام 2011.
ويرى المراقبون تشابها بين احتجاز الحرس الثوري للبحارة الأمريكيين في الخليج العربي واختطاف المواطنين الأمريكيين في العراق، وتحاول طهران وواشنطن أن توظف هذه الأحداث.
وفيما يتعلق بموضوع انتخابات مجلس خبراء القيادة الإيراني، صرح أحد كبار قادة المحافظين الإيرانيين، آية الله محمد علي موحدي كرماني، أن مجلس صيانة الدستور لن يسمح لحفيد مؤسس الثورة الإسلامية، حسن الخميني، بالترشح لانتخابات مجلس خبراء القيادة، بسبب أنه لم يشارك في الامتحان الذي أجراه مجلس صيانة الدستور للمرشحين.
ودعا مجلس صيانة الدستور الإيراني حسن الخميني للمشاركة في الامتحان هذا من خلال رسالة نصية على جواله، ورفض الخميني المشاركة.
محمد المذحجي

رابط مختصر