وزير الدفاع العراقي: لا نستبعد طلب الدعم من روسيا في الحرب ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في المستقبل

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 22 يناير 2016 - 7:58 مساءً
وزير الدفاع العراقي: لا نستبعد طلب الدعم من روسيا في الحرب ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في المستقبل

موسكو-سانا

أعلن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي أن بغداد “لا تخطط حاليا لطلب دعم من روسيا” في توجيه ضربات إلى مواقع تنظيم “داعش” الإرهابي لكنها لا تستبعد اللجوء إلى ذلك مستقبلا.

وقال العبيدي في حديث لوكالة نوفوستي الروسية إن “الجيش العراقي الآن ينفذ مهماته بشكل جيد” معتبرا أن التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن يلعب دورا كبيرا وإيجابيا في دعم القوات العراقية على الأرض.

وأكد الوزير العراقي أن بغداد “لا تحتاج حاليا إلى المزيد من المساعدة” مشيرا إلى حساسية هذا الموضوع بسبب مواقف قوى إقليمية لكنه لم يستبعد طلب العراق دعما من روسيا في المستقبل.

ولفت وزير الدفاع العراقي إلى أن مركز المعلومات لمكافحة تنظيم “داعش” الإرهابي في بغداد بدأ بتزويد القوات العراقية بالمعلومات الاستخباراتية إلا أن “نشاطه لم يصل حتى الآن إلى المستوى المطلوب” معربا عن قناعته بأن القوات العراقية ستستفيد من هذا المركز في المستقبل.

وأكد العبيدي نجاح القوات العراقية في مكافحة تنظيم “داعش” مشيرا إلى أن التنظيم الإرهابي فقد السيطرة على جزء كبير من الأراضي التي ينتشر فيها مبينا أهمية تحرير القوات العراقية مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار لافتا إلى أن الجيش العراقي سيجري العام الحالي عملية لتحرير الموصل “في موعد أقرب مما يتوقع الإرهابيون” واصفا هذه العملية ب”الحاسمة”.

من جهة أخرى أكد الوزير العراقي أهمية الأسلحة الروسية في مكافحة تنظيم “داعش” الإرهابي مشيرا إلى أن معظم الطائرات التابعة للقوات العراقية والأسلحة بشكل عام صنعت في روسيا وأن موسكو تلعب دورا كبيرا في تزويد العراق بالأسلحة التي تظهر فعالية في القتال.

وكانت قيادة العمليات المشتركة العراقية اعلنت نهاية الشهر الماضي تحرير كامل مدينة الرمادي من تنظيم “داعش” الإرهابي ورفع العلم العراقي وسط المدينة وبدأت الأنظار تتطلع باتجاه استعادة الموصل التي سيطر الإرهابيون عليها في صيف 2014.

رابط مختصر