صحف أميركية: خطاب ترامب وصمة عار

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 13 ديسمبر 2015 - 4:12 صباحًا
صحف أميركية: خطاب ترامب وصمة عار

تثير التصريحات التي يلقيها المرشح الجمهوري المحتمل لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب، بشأن رؤيته للتعامل مع المسلمين، جدلا واسعا في الولايات المتحدة والعالم، وتناولته صحف أميركية وبريطانية ووصف بعضها معاداة ترامب للمسلمين بأنها تمثل وصمة عار في التاريخ الأميركي.

فقد نشرت صحيفة واشنطن بوست مقالا للكاتب ديفد إغنيشاس انتقد فيه خطاب ترامب تجاه المسلمين ودعوته لمنعهم من دخول البلاد وإلى ترحيل ملايين المسلمين بعيدا عن البلاد، وسط موجة عارمة من الانتقادات ضد هذا المرشح الجمهوري، ووسط جدل انتشر في أرجاء الولايات المتحدة والعالم، ما بين مؤيد ومعارض لتوجهاته.

وتساءل الكاتب: من يدري أين سيقف دونالد ترامب بعد نحو ستة شهور من الآن من حملة الحزب الجمهوري
غرد النص عبر تويتر
لاختيار مرشحه للرئاسة؟ وأشار إلى أن القيم الأميركية الموروثة توازن بين التسامح والحرية والديمقراطية.

وأضاف أن خطاب المرشح الجمهوري دونالد ترامب المعادي للمسلمين سيبقى يشكل وصمة عار في التاريخ الأميركي، وأن المؤرخين سيحكمون بقسوة على أولئك الذين التزموا الصمت عندما عرّضت خطابات ترامب القيم الدستورية الأميركية للخطر، ناهيك عما سيلحق بمستقبل الحزب الجمهوري نفسه.

استطلاع
من جانب آخر، أشارت ذي إندبندنت البريطانية إلى أن استطلاعا للرأي أجرته محطة “سي بي أس” التلفزيونية أظهر أن غالبية الجمهوريين يدعمون ترامب في توجهه لمنع المسلمين من دخول البلاد، وذلك بالرغم من أن بعضهم يشعر بأن توجهات ترامب تخالف القيم الأميركية الموروثة. وأضافت أن الاستطلاع كشف عن أن ثلث الأميركيين يريدون أن يمنعوا المسلمين من دخول الولايات المتحدة.

وفي السياق ذاته، تساءلت ذي ديلي تلغراف البريطانية: هل ترامب متعصب أم أنه يفعل ما يريده جمهوره؟ وأضافت في تحليل كتبه آسا بينيت أن تصريحات المرشح الجمهوري دونالد ترامب المعادية للمسلمين أغضبت كثيرا من الناس في مختلف أنحاء العالم.

المصدر : الصحافة البريطانية,الجزيرة,الصحافة الأميركية

رابط مختصر