البرلمان العراقي يصوّت على قرار يدين التوّغل العسكري التركي

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 9 ديسمبر 2015 - 9:57 مساءً
البرلمان العراقي يصوّت على قرار يدين التوّغل العسكري التركي

عبدالله بدران – العراق
صوّت البرلمان العراقيّ في جلسة عقدها الأربعاء على قرار دان فيه التوغل العسكريّ التركي داخل الأراضي العراقية، بعدما انتهت الليلة الماضية المهلة التي حدّدتها الحكومة العراقية لانسحاب القوات التركية من البلاد.

تصعيد دبلوماسي حتى اللحظة، ودعوات للانسحاب موقف تحاول بغداد البقاء عليه وتنتظر من تركيا الرد بالمثل دبلوماسياً.
العبادي بصفته القائد العام للقوات المسلحة اعلن انه يملك كل الصلاحيات ومنح كامل التخويل سياسيا وتنفيذيا للرد على التحرك التركي فيما يشبه التهديد بان القنوات الدبلوماسية ان جفت فسيكون العراق امام قناة واحدة اطارها الميدان والرد العسكري على التدخل التركي
الأمين العام لعصائب لعصائب “أهل الحق” قيس الخزعلي قال إن “المسألة عندما تصل إلى نقطة السيادة، تصبح خطاً أحكراً أي خط الدم، وعلى الحكومة العراقية أن تعتمد على نقاط قوتها وعلى أبناء شعبها العظيم وعلى أبناء قواتها المسلحة من ابناء الحشد الشعبي، فهم مع القوات المسلحة استطاعوا أن يقوموا بما لم تستطع 62 دولة أن تحققه عندما تصدوا لهذه الزمرة الغاشمة”.
بغداد تحاول جمع المواقف الرافضة في الداخل العراقي للتدخل التركي، في الشارع متظاهرون رافضون للتدخل، وفي البرلمان شبه اجماع على موقف الحكومة والحكومات المحلية تتجه لعقوبات اقتصادية على الشركات التركية، لكن ثمة من في الميدان ويحاول كسر الاجماع العراقي .
بدوره اعتبر قاسم الأعرجي عضو لجنة الأمن والدفاع أن تركيا لعبت بالنار وكان توقيتها خاطىء، ولكن هناك جهات عراقية ساعدت تركيا على هذا العمل وقد خُدعت تركيا من قبل بعض السياسيين”.
بذات الوقت ترى اطراف سياسية عراقية ان تركيا تريد الابقاء على قواتها بحجة ان مهماتها تدريبية وانها ستفشل اي مسعى من شأنه الاتفاق على اخراجها من العراق بتنسيق مع الأميركيين.
جبهات مشاغلة في الميدان مع داعش وفي السياسة مع الامريكيين فبينما انشغل العراقيون بالتدخل التركي ربح الامريكيون ورقة وجودهم البري وحركة جنودهم.

رابط مختصر