الخارجية النيابية تهدد بقطع العلاقات الدبلوماسية مع تركيا اذا ثبت تورطها بشراء نفط داعش

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 8 ديسمبر 2015 - 10:05 مساءً
الخارجية النيابية تهدد بقطع العلاقات الدبلوماسية مع تركيا اذا ثبت تورطها بشراء نفط داعش

هددت لجنة العلاقات الخارجية ،اليوم الثلاثاء، بقطع جميع العلاقات الدبلوماسية للعراق مع تركيا، في حال ثبت تورطها بشراء النفط المهرب عن طريق تنظيم داعش الارهابي.
وقال عضو اللجنة مثال الالوسي في حديث لـ/البغدادية نيوز/، إن “الحكومة تدرس طبيعة العلاقات التي سوف تسود مع تركيا خلال الوقت الحالي”، مبيناً ان “السيادة العراقية يجب ان تحمى بأي وسيلة متاحة”.
واضاف الالوسي ان “الحل العسكري غير فعال مع تركيا اطلاقاً، بل يجب حل المشاكل بالحوار”، مؤكداً في الوق نفسه، إن “لجنة العلاقات الخارجية اصدت بياناً شديد اللهجة طالب بمواقف واضحة من تركيا ازاء تدخلها في العراق”.
واشار الى ان “العراق يحقق بالاتهامات التي اطلقتها كل من روسيا وايران بشأن شراء تركيا لنفط داعش”، لافتاً الى ان “العراق سيقوم بقطع علاقاته الدبلوماسية مع تركيا بشكل كامل، اذا ثبتت صحة تلك الاتهامات، كما سيقوم بتسجيل شكوى لدى مجلس الامن الدولي”.
ودعا عضو لجنة العلاقات الخارجية، الحكومة الى “طلب اصدار قرار في مجلس الامن يعاقب الدول التي تدعم داعش تحت البند السابع”.
وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي قد ابدى يوم الاحد (10/12/2015) استنكاره الشديد لتوغل القوات التركية في العراق، متحدياً تركيا بابراز اي دليل حول علم الحكومة العراقية او موافقتها على دخول القوات التركية.

رابط مختصر