الأسد: الضربات الجوية البريطانية ضد تنظيم الدولة في سوريا “غير مشروعة”

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 6 ديسمبر 2015 - 6:02 مساءً
الأسد: الضربات الجوية البريطانية ضد تنظيم الدولة في سوريا “غير مشروعة”

وصف الرئيس السوري بشار الأسد الضربات الجوية البريطانية على تنظيم “الدولة الإسلامية” في بلاده بأنها “غير مشروعة”.
وفي مقابلة مع صحيفة صنداي تايمز البريطانية، قال الأسد إن الهجمات ستساعد فقط في نشر ما سماه بـ “سرطان الإرهاب”.
وقال الأسد “لا يمكن استئصال جزء من الورم السرطاني. يجب القضاء عليه تماما. هذا النوع من العمليات يشبه استئصال جزء من الورم السرطاني. هذا ما سجعله ينمو بصورة أكبر”.
وأضاف ” لا يمكنك التغلب على تنظيم الدولة الإسلامية بالهجمات الجوية فقط. يجب استئصاله تماما. لا يمكنك التغلب عليهم إذا لم تحظى بدعم الشعب والحكومة”.
وقال الأسد إنهم “سيفشلون”.
وقارن الأسد بين توجه بريطانيا وتوجه روسيا، التي بدأت هجماتها الجوية في سوريا في سبتمبر / أيلول. وقال إن “ما تقوم به روسيا يحمي أوروبا”.
واستبعد الرئيس السوري التغلب على تنظيم “الدولة الإسلامية” بالهجمات الجوية وحدها دون تنسيق مع القوات على الأرض.
وتنسق روسيا هجماتها الجوية مع دمشق على النقيض من التحالف الدولي بزعامة الولايات المتحدة، التي وصفها الأسد بأنها غير فعالة.
وأوضحت بريطانيا أنها تريد إبعاد الأسد عن السلطة، بينما ينظر إلى الهجمات الروسية على أنها لدعم الأسد.
وبدأت المقاتلات البريطانية في شن هجمات في سوريا الخميس بعد موافقة البرلمان البريطاني على شن هجمات جوية على أهداف تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.
وزاد زخم الانضمام للحملة الجوية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” بعد أن أعلن التنظيم مسؤوليته عن سلسلة من الهجمات في باريس الشهر الماضي راح ضحيتها 130 قتيلا ومئات المصابين.

رابط مختصر