منفذة هجوم كاليفورنيا عاشت في السعودية لسنوات

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 5 ديسمبر 2015 - 1:15 مساءً
منفذة هجوم كاليفورنيا عاشت في السعودية لسنوات

قال أحد أفراد عائلة تشفين مالك التي شاركت في مذبحة سان برناردينو بولاية كاليفورنيا، إنها انتقلت مع أسرتها منذ 25 عاماً إلى السعودية من مسقط رأسها في باكستان قبل أن تصل إلى الولايات المتحدة العام الماضي برفقة زوج أمريكي.

وقُتلت تشفين (27 عاماً) وزوجها سيد رضوان فاروق (28 عاماً) في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة استمر عدة ساعات، يوم الاربعاء، بعد المذبحة التي أودت بحياة 14 شخصاً.

وقالت مصادر بالحكومة الأمريكية، إن تشفين بايعت على ما يبدو زعيم تنظيم “داعش”، الذي أعلن المسؤولية عن هجمات باريس، في 13 نوفمبر، التي قُتل فيها 130 شخصاً.

وامتد التحقيق في مذبحة كاليفورنيا إلى باكستان حيث استجوب مسؤولو مخابرات أفراداً من أسرة تشفين مالك بينهم عمها جواد رباني. وقال رباني، إن جولزار والد تشفين ظهرت عليه سمات تشدد بعد انتقاله للسعودية.

وأضاف رباني في مقابلة مع رويترز، “عندما كان يزوره أقارب يعودون ويبلغونا الى أي مدى اصبح محافظاً ومتشدداً.”

وقالت السلطات الأمريكية، إن تشفين وفاروق كان بحوزتهما بندقيتان هجوميتان ومسدسان و6100 طلقة رصاص و12 قنبلة أنبوبية. وأضافت السلطات، ان هذه الأسلحة والذخائر كانت إما في منزلهما أو معهما عندما قتلاً.

وقال المصدر الحكومي الأمريكي، إنه بالنظر لهذه الكمية الكبيرة من الأسلحة والذخائر، فإن المحققين يحاولون الجزم إن كان الاثنان عقدا العزم على شن المزيد من الهجمات.

رابط مختصر