خبير عسكري سوري لـ”سبوتنيك”: الأتراك طرف معادٍ للشعب السوري

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 3 ديسمبر 2015 - 6:14 مساءً
خبير عسكري سوري لـ”سبوتنيك”: الأتراك طرف معادٍ للشعب السوري

قال الخبير العسكري السوري، العميد محمد عيسى، لـ”سبوتنيك”، إن قرار بريطانيا التدخل في الشئون العسكرية لم يأت بموافقة الحكومة السورية تماما، مؤكدا أن كل عمل عسكري يساهم في ضرب “داعش” هو أمر مستحسن من القيادة السورية، مشيرا لوجود جهود دولية لم تسمح لبريطانيا بالتباحث مع الحكومة السورية للحصول على الاعتراف السياسي من السلطة السورية.

وأوضح الخبير العسكري السوري أنه “في كل الحالات يجب النظر إلى الأمر وفق سياق خطة العمل الروسية، هل الروس الذين يمثلون وجهة النظر السورية مستعدون للموافقة على هذا الأمر، وتابع بالقول:” لو روسيا تعارض هذا الأمر فشبكة الصواريخ “إس —400” لن تسمح للطائرات البريطانية أو غيرها بعبور الأجواء السورية. أما إذا كان الكل يصر على ضرب تنظيم “داعش” فليكن”.

وأكد أن الأتراك أظهروا بشكل واضح بأنهم طرف معادٍ لسوريا، ولم يكن في يوم من الأيام وجهة نظر سياسية لدعم أحد الأطراف في المعادلة السورية… فتركيا تعتبر الطرف السياسي المعادي للكيان السوري بشكل عام، والقضية لا تتعلق بصراع ديمقراطيات، وإنما ترغب أنقرة في اقتطاع جزء من الأراضي السورية.

وبسؤال عن إمكانية تنظيم مجلس الأمن عملية التدخل العسكري لقصف تنظيم “داعش” في سوريا، أجاب عيسي قائلا: على أية حال هناك أمور استخباراتية تحت الطاولة كما يقال، لا يمكن أن تكون معلنة…حتى الأمريكيين كانوا ينسقون ولو بشكل غير مباشر مع السوريين… وأعتقد ان البريطانيين سيكون أمرهم بنفس الطريقة.

وأكد عيسى أن العمليات العسكرية للمجموعات الإرهابية تقلصت عقب الضربات الروسية الموجعة التي افقدت تنظيم “داعش” مراكز قيادته وخطوط إمداده وشبكة اتصالاته وخطوط التمويل، ولكن في كل الحالات لايزال الوقت مبكرا للقول إنهم انتهوا في سوريا. صحيح أنهم ضعفوا، ولكن الجهد الجوي وحده لن يحسم المعركة.

رابط مختصر