قيادة الجيش العربي السوري تحمل حكومة أردوغان المسؤولية الكاملة عن الانتهاكات الخطيرة في المناطق الحدودية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 - 3:51 صباحًا
قيادة الجيش العربي السوري تحمل حكومة أردوغان المسؤولية الكاملة عن الانتهاكات الخطيرة في المناطق الحدودية

دمشق-سانا

أكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة رصد قوات حرس الحدود في الجيش العربي السوري تحشد مجموعات إرهابية ورتلي عربات محملة بالإرهابيين في منطقتي “دستورولو” و”اردو” الحدوديتين بالتزامن مع قطع نظام أردوغان الكهرباء عن المنطقتين.

وقالت القيادة العامة للجيش في بيان لها اليوم: “إن حكومة أردوغان تواصل تصعيد حالة التوتر على الحدود السورية التركية حيث تم رصد تحشد مجموعات ارهابية مسلحة بين الساعة التاسعة والعاشرة مساء يوم 28 -11 -2015 في منطقة “دستورولو” الحدودية بعد قطع التيار الكهربائي عن المنطقة”.

وأضافت القيادة العامة للجيش: بين الساعة الثالثة والخامسة من صباح 29 – 11 – 2015 قطع التيار الكهربائي عن منطقة “اردو” الحدودية وتم رصد رتلين من العربات المحملة بالعناصر الارهابية وهي تعبر الحدود وعند استهدافها من قبل قوات حرس الحدود في الجيش العربي السوري أجبر أحد الأرتال على العودة باتجاه الاراضي التركية ودخل الرتل الثاني الى الاراضي السورية”.

وأكدت القيادة العامة للجيش أن هذه الوقائع توضح “المستوى العالي” من التنسيق بين متزعمي الارهابيين وبين السلطات الحدودية التركية باعتبار أن هذه الأرتال بدأت بالتحرك مباشرة بعد قطع التيار الكهربائي عن المنطقة وتدل على أن حكومة أردوغان
“مستمرة بتقديم كل اشكال الدعم للتنظيمات الإرهابية في سورية”.

وختمت القيادة العامة للجيش بيانها بتحميل “حكومة أردوغان المسؤولية الكاملة عن هذه الانتهاكات الخطيرة” مؤكدة “عزمها على القيام بكل ما يلزم لمنع دخول الارهابيين عبر الحدود التركية”.

وتؤكد الوقائع والتقارير أن السلطات التركية تعمدت إيجاد حالة من الفلتان الأمني على الحدود السورية التركية الامر الذى ادى الى سهولة انتقال الارهابيين من سورية الى اوروبا لينفذوا جرائمهم الارهابية وأن الحكومة التركية تقدم دعما بالأسلحة والذخيرة للتنظيمات الارهابية مقابل الحصول بأسعار زهيدة على النفط والاثار المسروقين من سورية والعراق.

رابط مختصر