قوات أميركية خاصة في العراق للقيام بعمليات ضد الدولة الإسلامية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 - 10:37 مساءً
قوات أميركية خاصة في العراق للقيام بعمليات ضد الدولة الإسلامية

واشنطن – اعلن وزير الدفاع الاميركي اشتون كارتر الثلاثاء انه سيتم نشر قوات “خاصة” في العراق للقيام بعمليات ضد تنظيم الدولة الاسلامية من بينها شن مداهمات لمراكز للتنظيم في سوريا.

وصرح كارتر امام لجنة القوات المسلحة انه يتم نشر “قوة استكشافية متخصصة” في العراق لمساعدة القوات العراقية والبشمركة على قتال تنظيم الدولة الاسلامية وذلك “بالتنسيق التام مع الحكومة العراقية”.

واضاف ان “قوات العمليات الخاصة الاميركية لديها مجموعة فريدة من القدرات التي تمكنها من القيام بمهام متعددة”، مؤكدا “نحن مستعدون لاستخدام قدرات هذه القوة الفريدة في اي فرصة مناسبة”.

واضاف ان هذه القوات الخاصة قادرة كذلك على التدخل في سوريا المجاورة التي اعلنت واشنطن ارسال نحو 50 من قوات العمليات الخاصة الى اراضيها.

وقال كارتر “هذه القوات الخاصة ستتمكن مع الوقت من القيام بالمداهمات، وتحرير الرهائن، وجمع المعلومات الاستخباراتية والقبض على قادة في الدولة الاسلامية”.

واضاف ان هذه القوة قادرة كذلك على “القيام بعمليات احادية في سوريا”.

واكد كارتر انه “مستعد لتوسيع” دور القوات الخاصة في سوريا، ودعا القوى الدولية الى تعزيز جهودها لهزيمة تنظيم الدولة الاسلامية.

وتاتي تصريحاته فيما يستعد البرلمان البريطاني لمناقشة السماح للقوات الجوية البريطانية بالمشاركة في عمليات القصف الجوي في سوريا.

وقال كارتر “على المجتمع الدولي بما فيه حلفاؤنا وشركاؤنا المساعدة على تكثيف (الجهود) قبل وقوع هجوم مماثل لهجمات باريس”.

وتابع “كلما زادت المساهمات التي نتلقاها من دول اخرى، كلما تمكنا من زيادة قدراتنا القتالية اكثر باستخدام قواتنا”.

واشتبكت القوات العراقية مع مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في الرمادي الثلاثاء في إطار هجوم شامل لاستعادة المدينة من قبضة المتشددين.

والاثنين دعا الجيش العراقي المدنيين المقيمين في المدينة لمغادرتها قبل بدء عملية استعادة الرمادي. وبثت الدعوة على التلفزيون الحكومي وألقت طائرات منشورات على المدينة تحمل الدعوة نفسها.

وتركز أغلب القتال في حي التميم بالمدينة الذي يبعد 90 كيلومترا فقط عن العاصمة بغداد.

وطوقت القوات العراقية المدينة في الأسابيع القليلة الماضية استعدادا للهجوم.

وسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على الرمادي في مايو/أيار الماضي في هزيمة مخزية للجيش العراقي.

ميدل ايست اونلاين

رابط مختصر