فيصل الداوود: روسيا صمام أمان دول المشرق العربي

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 - 5:27 مساءً
فيصل الداوود: روسيا صمام أمان دول المشرق العربي

أكد الأمين العام لحركة “النضال اللبناني العربي”، النائب السابق فيصل الداوود، الثلاثاء، لـ”سبوتنيك”، أن روسيا الاتحادية، أصبحت رأس حربة في محاربة الإرهاب، وهي صمام الأمان بالنسبة لديمقراطية واستقلالية الشعوب، والضمانة في دول المشرق العربي، خاصة في لبنان وسوريا والعراق.

وبخصوص إسقاط تركيا للطائرة الروسية “سوخوي 24” فوق الأجواء السورية، قال الداود، “لا شك أن تركيا وصلت إلى مرحلة الإفلاس، ولهذا أسقطت الطائرة الحربية الروسية في محاولة تغيير المعادلات، ولكن مواقف الرئيس فلاديمير بوتين، غيرت المعطيات بقوة”.

وأشار إلى أن هناك تعنتاً تركياً في هذا الموضوع، والآن “التركي يتوسل الروسي لمفاوضته… المعطيات العامة أتت لمصلحة سوريا ولمصلحة الموقف الروسي”.

وأوضح، أنه “ليس من مصلحة التركي القيام بحرب شاملة، لأنه أضعف من أن يقدم على هذه الخطوة… روسيا هي الأقوى، وأثبتت وجودها بصلابة موقفها”.

وبيّن الداوود أن المعادلات الدولية تغيرت في هذه الفترة، الروسي أصبح في المعادلة الدولية في الشرق الأوسط من الأساسيين، ونتيجة التغيرات والدخول الروسي على منطقة الشرق الأوسط، انقلبت المقاييس والمعطيات.

رابط مختصر