حرب “تغريدات” بين تركيا واليونان‎

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 - 10:28 صباحًا
حرب “تغريدات” بين تركيا واليونان‎

شهد موقع تويتر “حربا” عبر التغريدات بين رئيس الوزراء اليوناني أليكس نسيبراس، ورئيس الوزراء التركي أحمد داوود أغلو.

وبدأت هذه “الحرب” بنشر رئيس الوزراء اليوناني تغريدات على حسابه الخاص، على هامش القمة الأوروبية-التركية التي تعقد في بروكسل، انتقد فيها تركيا لإسقاطها مقاتلة روسية قبل أيام.

وجاءت تغريدات “تسيبراس”، التي نشرها باللغة الإنجليزية، بطريقة لا تخلو من السخرية، حيث قال: “إلى رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، إن قواتنا المسلحة لا تتصرف بالطريقة نفسها التي تصرفت بها قواتكم اتجاه الجنود الروس، إن ما حدث في بحر إيجه لا يصدّق، نصرف المليارات لشراء الأسلحة، لكي نستخدمها في مواجهتكم، في حال انتهكتم مجالنا الجوي، لدينا منظومة دفاعية تعد الأكثر تطورا، ولكن لا نتمكن من إلقاء القبض على جماعات المهربين، التي تسير على الأرض لا الجو، وتقوم بذبح الأبرياء!”، حسب قوله.

ومن جانبه، غرّد رئيس الوزراء التركي “داود أوغلو” عبر حسابه الخاص على التويتر، ردا على هذه التغريدات بالقول: إن التصريحات التي قام بها تسيبراس لا تتواءم مع الروح اليومية، لذلك دعونا نركز على جدول أعمالنا اليومية، بعيدا عن “أليكس”.

ويبدو أن رئيس الوزراء اليوناني تراجع عن تصريحاته سريعا، حيث لاحظت مواقع تركية أنه قام بحذف تغريداته المثيرة للجدل بعد نشرها.

وأسقط سلاح الجو التركي، يوم الـ24 من تشرين الثاني/ نوفمبر، طائرة حربية روسية من طراز “سوخوي-24″، في الأجواء السورية بالقرب من الحدود السورية التركية، ما أدى إلى نشوب أزمة بين البلدين.

ومن الجدير بالذكر أن العلاقات بين اليونان وتركيا تشهد توترا دائما على خلفية الصراع في جزيرة قبرص.

رابط مختصر