بوادر أزمة بين العراق وإيران

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 - 5:38 مساءً
بوادر أزمة بين العراق وإيران

أبلغ العراق السفير الإيراني المعتمد في بغداد حسن دنائي فر، احتجاجه الرسمي على إيران، تنديداً بحادثة اختراق مئات آلاف الإيرانيين للأراضي العراقية، دون تأشيرة دخول.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد جمال، لـ”سبوتنيك”، الثلاثاء، أن الوزارة اجتمعت بالسفير الإيراني دنائي فر، وسلمته احتجاجاً رسمياً للعراق على إيران، بسبب حادثة منفذ زرباطية الحدودي بين البلدين.

واقتحم مئات آلاف الزائرين الإيرانيين المنفذ، دون تأشيرة تسمح لهم دخول الأراضي العراقية، ليشاركوا في مراسم زيارة الأربعينية لذكرى وفاة الإمام الحسين في محافظة كربلاء المقدسة لدى الشيعة.

وأوضح جمال أن العراق شدد على إيران الالتزام بتعهدها الخاص بمنع تدفق الزائرين الإيرانيين الذين لا يمتلكون فيزا للمنافذ الحدودية العراقية، التي ليس لديها القدرة الاستيعابية.

وفي وقت سابق، حملت وزارة الداخلية العراقية إيران، مسئولية دخول الزائرين بشكل غير شرعي للعراق، عبر منفذ زرباطية الحدودي مع الجانب الإيراني.

رابط مختصر