البعث: دخول أمريكا ودول أخرى المواجهة الميدانية في سوريا يعني حرب عالمية

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 30 نوفمبر 2015 - 6:30 مساءً
البعث: دخول أمريكا ودول أخرى المواجهة الميدانية في سوريا يعني حرب عالمية

قال عضو القيادة القطرية لحزب “البعث العربي الاشتراكي” في سوريا خلف المفتاح لـ “سبوتنيك”، الاثنين، إن أي تدخل عسكري خارجي في سوريا دون التنسيق مع الدولة السورية محكوم عليه بالفشل، معتبراً دعوات الكونغرس الأمريكي للرئيس أوباما لإرسال آلاف الجنود لسوريا، بأنه يأتي في إطار التأثير على الناخب الأمريكي فقط.

سبوتنيك: برأيك في أي سياق تأتي دعوات أعضاء بالكونغرس لإرسال جنود لسوريا؟

المفتاح: باعتقادي أن هذه الدعوة تأتي بتأثير من اللوبي الصهيوني في أمريكا وأمراء النفط في دول الخليج، التي اعتقدت أنه بالشراكة السورية الروسية في القضاء على الإرهاب، تغيرت المعادلة الميدانية في سوريا… لذلك بدأوا يضغطون على الرئيس الأمريكي، عبر بعض أعضاء الكونغرس، من أجل إرسال قوات لسوريا، لكسر هذه المعادلة التي بدأت تظهر نتائجها إيجابياً، وتدفع باتجاه الوصول لحل سياسي بعد تقليم أظافر الإرهاب.

سبوتنيك: هل برأيك أمريكا ستقدم على هذه المغامرة؟

المفتاح: أعتقد أن الرئيس الأمريكي لن يستجيب لمثل هذه الدعوات… هذه الدعوة تدخل في إطار اللعبة الانتخابية الأمريكية، بعض أعضاء الحزب الجمهوري يريدون أن يورطوا الحزب الديمقراطي في الأزمة السورية ويستثمروا ذلك في البازار الانتخابي الأمريكي، من أجل إحراج أوباما وإظهاره بأنه ضعيف، إضافة إلى محاولة التأثير والسيطرة على الرأي العام… هذه الدعوة لن تجد استجابة، وأوباما يقدر مخاطر إرسال قوات إلى سوريا، لأنه بالأساس عمل غير قانوني وغير شرعي ولا ينسجم مع الواقع… إذا دخلت أمريكا خط المواجهة الميدانية في سوريا، هذ سيدفع دولا في المنطقة للتدخل، وبالتالي قد يدفع بقوى إقليمية أخرى للانخراط في المواجهة العسكرية، ما يعني أننا سنكون أمام حرب عالمية ثالثة… أعتقد أن هذا نوع من المزايدة السياسية فقط.

الأمر الآخر في أن أوباما يدرك تماما أن التوجه اليوم في المنطقة هو باتجاه الحل السياسي، وهذا يتناقض مع روح بيان فيينا، الذي يدعو للحل السياسي والقضاء على الإرهاب… أعتقد أن إسقاط تركيا للطائرة الروسية يصب في اتجاه توريط أمريكا وحلف الناتو في مواجهة عسكرية في سوريا أيضا… لكن الاتجاه العام في الكونغرس هو عدم الدفع بأمريكا إلى مغامرات غير محسوبة، كما أن أي تدخل أمريكي في سوريا، سيواجه بإرادة ومقاومة سورية صلبة.

سبوتنيك: هل برأيك ستتجه واشنطن لزيادة الدعم للجماعات المسلحة أو الزج بقوات عربية إلى سوريا؟

المفتاح: باعتقادي هذه الأمور محكوم عليها بالفشل… أي تواجد عسكري في السماء السورية أو على الأرض السورية بدون موافقة أو التنسيق مع الدولة السورية هو بالنسبة لنا مرفوض ويعتبر اعتداء على السيادة السورية وزيادة في توتير الأمور… هناك فرصة لتحالف دولي عبر الدولة السورية، ومن خلال الشراكة الروسية السورية التي أثبتت جدواها… اليوم تتوفر أرضية وتحالف دولي بالتنسيق مع الدولة السورية وبالشراكة مع روسيا في الحرب على الإرهاب… أي تدخلات ذات طابع فردي أو خارج إطار الدولة السورية أو خارج إطار الشرعية الدولية، هو أمر محكوم عليه بالفشل… الشراكة السورية الروسية بدلت في المعادلة ولم تفسح المجال لأي تدخلات خارجية لدعم الإرهاب.

سبوتنيك: ما تقييمكم للعملية العسكرية الروسية ضد “داعش” في سوريا؟

المفتاح: النتائج واضحة على الأرض… الجيش العربي السوري بدعم من القوات الجوية الروسية يحقق نجاحات ميدانية في كافات الجبهات في حلب واللاذقية وشرق حمص، لأن هناك تنسيق مع الجيش السوري… هذا مؤشر على أن الدخول في شراكة في الحرب على الإرهاب يؤدي إلى نتائج عملية على الأرض.

سبوتنيك: هل تنجح الجهود الدولية الحالية لبلورة حل سياسي للأزمة في سوريا؟

المفتاح: إذا توافرت إرادة سياسية دولية وصادقة، وتم التعامل مع الدولة السورية للقضاء على الإرهاب، سيكون هناك حل سياسي… الإرادة السياسية الدولية للقضاء على الإرهاب لم تتوفر بعد… لا زال البعض يراهن على الإرهاب والتغيير في المعادلة الميدانية على الأرض… إذا تم وضع الإرهاب في سوريا كأولوية دولية وتوفر المناخ في سوريا بعد القضاء على الإرهاب، هذا يجعلنا نتفائل بالوصول لحل سياسي.

(أجرى الحوار: أيمن سنبل)

رابط مختصر