روسيا تضطر إلى الرد على العدوان التركي

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 29 نوفمبر 2015 - 3:23 مساءً
روسيا تضطر إلى الرد على العدوان التركي

لا ترى روسيا مفرا من اتخاذ إجراءات عقابية ضد تركيا.

اضطرت روسيا إلى القيام باتخاذ إجراءات اقتصادية عقابية ضد تركيا ردا على عدوانها.

وأصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الثامن والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني قرارا يقضي باتخاذ إجراءات اقتصادية عقابية ضد تركيا منها حظر رحلات طيران شارتر لتركيا، وحظر استئجار العمال الأتراك للعمل في روسيا، وحظر استيراد سلع تركية.

وأتى هذا القرار ردا على عمل عدواني قامت به تركيا عندما هاجمت طائرة “سو-24” الروسية فوق الأراضي السورية أثناء قيامها بالمهمة المتعلقة بمحاربة الإرهاب.

وقال الخبير فلاديمير أفاتكوف، مدير مركز الدراسات الشرقية، لـ”سبوتنيك”: تجاوزت تركيا كل الخطوط الحمراء عندما اعتدت على طائرة تابعة لدولة تخوض الحرب ضد الإرهاب وظلت حريصة على المحافظة على علاقات الجيرة الطيبة معها (تركيا). ولا يمكن تركيا إلا أن تدري أن العدوان لن يمر دون عقاب.

ونوه الخبير إلى أن العدوان قام به نظام الحكم في تركيا وليس شعبها، لافتا إلى أن رئيس هذا النظام أردوغان كشف عن قلقه إزاء التطورات الأخيرة التي توجع تركيا لاسيما أنه أدرك أنه لا يستطيع أن يحظى بتأييد الغرب إلى حد كبير كما يشاء.

وأضاف الخبير أن أردوغان لم يقدم اعتذارا بعد، مكتفيا بالتعبير عن أمله في أن يلتقيه الرئيس بوتين.

رابط مختصر