الهايس يتهم الحزب الإسلامي بإعطاء أوامر للشرطة بعدم قتال “داعش” بالموصل والانبار

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 28 نوفمبر 2015 - 10:40 مساءً
الهايس يتهم الحزب الإسلامي بإعطاء أوامر للشرطة بعدم قتال “داعش” بالموصل والانبار

اتهم رئيس مجلس انقاذ الأنبار حميد الهايس، السبت، الحزب الإسلامي بإعطاء أوامر الى قوات الشرطة بعدم قتال تنظيم “داعش” خلال اجتياحه لمدينة الموصل ومحافظة الأنبار العام الماضي.

وقال الهايس خلال حديثه لبرنامج “خفايا معلنة” الذي تبثه “السومرية الفضائية”، إن “الحزب الإسلامي العراقي والمجالس العسكرية التي تم تأسيسها في الانبار والموصل وصلاح الدين هي سبب دمار المحافظات السنية”، مشيراً الى أن “الحزب الاسلامي هو من اعطى الاوامر الى قوات الشرطة بعدم قتال داعش في الموصل والانبار”.

ودعا الهايس السياسيين “السنة” الذين قاموا بتشكيل “لجنة التنسيق العليا” إلى “احالة انفسهم على التقاعد”، متهماً اياهم بـ”تدمير وتشريد السنة في العراق وخلق ازمات طيلة السنوات الماضية”.

ويشهد العراق وضعاً أمنياً استثنائياً، إذ تتواصل العمليات العسكرية لطرد “داعش” من المناطق التي ينتشر فيها، كما ينفذ التحالف الدولي ضربات جوية تستهدف مواقع التنظيم في تلك المناطق توقع قتلى وجرحى في صفوفه.

رابط مختصر