علاوي لحوار المدى: طرحنا تشكيل جبهة اعتدال إقليمية لمواجهة التطرف تضم هيئة علماء المسلمين

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 27 نوفمبر 2015 - 10:08 مساءً
علاوي لحوار المدى: طرحنا تشكيل جبهة اعتدال إقليمية لمواجهة التطرف تضم هيئة علماء المسلمين

كشف زعيم ائتلاف الوطنية إياد علاوي، اليوم الجمعة، عن طرحه لمشروع “جبهة اعتدال سياسي” تضم قوى الاعتدال على صعيد العراق والمنطقة ومن بينها هيئة علماء المسلمين، وعد تشكيل الجبهة ضرورياً لرص صفوف “قوى الاعتدال” في مواجهة “التطرف” وسد الفراغ السياسي في المنطقة”، فيما دعا إلى ضم الحشد الشعبي إلى الجيش والشرطة.
وقال علاوي في حديث لبرنامج (حوار المدى)، الذي ستعرضه “فضائية المدى” في الساعة العاشرة من مساء اليوم الجمعة، إن “الإصلاحات الحكومية لا تتجاوز كونها إجراءات تقشفية غير مدروسة ولا توجد نية لقيام مصالحة وطنية”، عاداً أن “الدستور قد مُزق وأهُين وتم تجاوزه وتجاوز القوانين والمنطق والتوافق الوطني”.
ودعا علاوي، إلى “ضم الحشد الشعبي ضمن الجيش العراقي والشرطة الاتحادية”، مؤكداً أن “البرلمان يقف بالضد من قانون الحرس الوطني”.
وكشف علاوي، عن “طرح مشروع جبهة توافق الاعتدال السياسي على صعيد العراق”، مبيناً أن “الجبهة ستضم شركاء من محور الاعتدال من بينهم هيئة علماء المسلمين والكرد والأحزاب اليسارية بالإضافة إلى منظمات عربية، لمواجهة قوى التطرف في المنطقة وسد الفراغ السياسي”.
وعزا علاوي عدم التعامل بجدية مع ملفات الراحل أحمد الجلبي التي نشرتها مؤسسة المدى للإعلام والثقافة والفنون، إلى “وجود مستفيدين من الفساد وعدم وجود قدرة حقيقية على محاسبة الفاسدين”، مشدداً على ضرورة “تكليف شركة دولية بتدقيق حسابي جنائي عن المبالغ المالية الداخلة إلى العراق والمنفقة منذ عام 2003 وحتى الآن”.

رابط مختصر