صاروخ أمريكي متعدد الاستعمالات يهبط بنجاح

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 26 نوفمبر 2015 - 3:40 صباحًا
صاروخ أمريكي متعدد الاستعمالات يهبط بنجاح

أعلنت شركة Blue Origin الأمريكية العاملة في مجال تصميم صواريخ حاملة متعددة الاستعمالات عن إجراء أول اختبار ناجح في التاريخ لصاروخ حامل من هذا النوع.

وقد أطلق هذا الصاروخ إلى ارتفاع 100 كيلومتر ثم هبط على الأرض في ولاية تكساس الأمريكية. صرحت بهذا إدارة الشركة المذكورة التي يمتلكها الملياردير جيف بيزوس مؤسس شركة “أمازون” للتسويق عبر الإنترنت منوهة بالهبوط الناجح لصاروخها المتعدد الاستعمالات الذي استخدم فيه محرك BE-3. وتمكن الصاروخ الذي سمي بـNew Shepard Craft تيمنا بأول رائد فضاء أمريكي من إيصال مركبة غير مأهولة إلى ارتفاع 100 كيلومتر و534 متراً وهو أعلى من خط كارمان الذي يقع على ارتفاع 100 كيلومتر فوق منسوب البحر ويستخدم كحدود اصطلاحية بين الغلاف الجوي للأرض والفضاء الخارجي.
وهبطت المركبة التي سيركبها رواد فضاء مستقبلا بمظلتها سالمة. وقد بلغت سرعة الصاروخ في أثناء الهبوط 7 كيلومترات في الساعة وهو ما تحقق بفضل تشغيل محركات نفاثة.
بدأت شركة Blue Origin التجارب على محركها العامل بالأكسيجين والهيدروجين والمخصص للاستخدام في مركبات تنفذ رحلات قصيرة على ارتفاعات دون ارتفاع المدارات الفضائية في ديسمبر/كانون الأول عام 2013. واكتمل تجريب المحرك المذكور في أبريل/نيسان الماضي فأطلق صاروخ New Shepard إلى الفضاء للمرة الأولى مع أن هذه التجربة فشلت حينئذ حيث تحطم الصاروخ بسبب خلل في منظومته الهيدروليكية.
المصدر: رامبلير

رابط مختصر