هبوط الأسهم وارتفاع النفط بعد إسقاط الطائرة الحربية الروسية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 25 نوفمبر 2015 - 1:02 صباحًا
هبوط الأسهم وارتفاع النفط بعد إسقاط الطائرة الحربية الروسية

كرد فعل للأسواق العالمية على أنباء إسقاط المقاتلة الروسية تراجعت معظم مؤشرات الأسهم، وارتفع الطلب على السندات الحكومية والين الياباني والذهب التي تعد ملاذا آمنا للمستثمرين.

وذكرت وكالة “بلومبرغ” الأمريكية أن المستثمرين يعزفون عن المخاطرة بعد صدور أنباء عن إسقاط طائرة حربية “سو-24” تابعة لمجموعة المقاتلات الروسية في سوريا، الثلاثاء 24 نوفمبر/تشرين الثاني، ورجحت وزارة الدفاع الروسية أن السبب يعود لاستهدافها بمضادات أرضية.

وكانت حادثة الإسقاط أكثر وقعا على سوق الأسهم في روسيا وتركيا وعلى عملات البلدين، وكذلك على أسهم شركات الطيران الأوروبية، حيث تراجع مؤشرا بورصة موسكو “MICEX” و”RTS” بأكثر من 1.8% و2.1% على التوالي، مبددان المكاسب التي حققها خلال الجلسة السابقة.

وبحلول الساعة 13:35 بتوقيت موسكو، انخفض مؤشر “MICEX” للأسهم المقومة بالروبل بنسبة 1.9% إلى 1832.49 نقطة، وتراجع مؤشر “RTS” للأسهم المقومة بالدولار بنسبة 2.62% ليصل إلى 874 نقطة.

وفي سوق العملات، ارتفع الدولار مقابل الروبل الروسي بمقدار 23 كوبيكا (الروبل = 100 كوبيك) إلى 66.07 روبل. كما تراجعت الليرة التركية مقابل الدولار بنسبة 0.75%، ليسجل الدولار 2.8721 ليرة تركية.

وخلال التداولات، صعدت السندات الحكومية الأمريكية والبريطانية ودول منطقة اليورو، وعلى وجه الخصوص انخفض العائد على السندات الألمانية لأجل عامين للمرة الأولى إلى أقل من -0.4%.

وفي أسوق الطاقة، ارتفع سعر العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم شهر يناير/كانون الثاني، بحلول 13:14 بتوقيت موسكو، بنسبة 1.29% ما مقداره 54 سنتا إلى 42.29 دولار للبرميل.

وصعدت العقود الآجلة للمزيج العالمي “برنت” تسليم الشهر نفسه بنسبة 1.27% ما مقداره 57 سنتا إلى 45.40 دولار للبرميل.

ولقي الذهب المعروف كملاذ أمن للمستثمرين، بعض الدعم، حيث صعد المعدن النفيس في العقود الفورية بمقدار 5.38 دولار للأوقية (الأونصة) ما نسبته 0.50% ليصل إلى 1074.56 دولار للأوقية.

وصعدت أسعار الذهب في العقود الأمريكية تسليم شهر فبراير/شباط، بنسبة 0.52% ما مقداره 5.5 دولار للأوقية إلى 1072.10 دولار للأوقية.

المصدر: وكالات

رابط مختصر