وزير خارجية تونس: قيادات الكتائب والمليشيات الليبية غير مرحب بها

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 24 نوفمبر 2015 - 5:30 مساءً
وزير خارجية تونس: قيادات الكتائب والمليشيات الليبية غير مرحب بها

تونس – (د ب أ) – قال وزير الخارجية التونسي الطيب البكوش الثلاثاء إن مسلحي وقيادات الكتاب والمليشيات في ليبيا غير مرحب بهم في تونس بسبب استمرار عمليات خطف المواطنين الي تقوم بها هذه الجماعات في ليبيا.
وصرح الطيب البكوش ، للصحفيين في مقر البرلمان اليوم ، بان مسلحي المليشيات والكتائب لا يجب أن يدخلوا التراب التونسي وهم غير مرحب بهم.
ويأتي تصريح البكوش عقب اختطاف مسلحين في مدينة الزاوية الليبية لثلاثة عمال تونسيين الاثنين لمطالبة السلطات التونسية بالإفراج عن سجين ليبي في تونس.
وهذه أحدث عملية اختطاف تستهدف التونسيين كرهائن منذ أشهر وكانت طالت أيضا دبلوماسيين في السفارة التونسية بطرابلس قبل أن تضطر تونس الى غلقها في حزيران/يونيو الماضي والإفراج في كل عملية خطف، عن ليبيين ينتمون لمليشيات في سجون تونس.
وقال البكوش “سيستمر المشكل مطروحا طالما نترك قيادات في مليشيات وكتائب يدخلون تونس فيتم اعتقالهم. يجب غلق هذا الباب”.
وأضاف الوزير “أقولها علنا لهؤلاء الذين يقومون بعمليات ارهابية مثل الاختطاف والمساومة غير مرحب بكم في تونس″.
وكان البكوش أعلن في وقت سابق أنه قدم تعليمات بمنع دخول ليبيين مرتبطين بمليشيات للتراب التونسي وترحيلهم على الفور في الحدود والمطارات بهدف تفادي خطف تونسيين في ليبيا والمقايضة بهم.
وتواجه تونس معضلة في التعامل مع أطراف النزاع في ليبيا التي تعصف بها الفوضى وتنصب فيها حكومتان في شرق البلاد وفي المناطق الغربية.

رابط مختصر