سوريا.. الميدان وتسارع البحث عن حل سياسي

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 24 نوفمبر 2015 - 4:59 مساءً
سوريا.. الميدان وتسارع البحث عن حل سياسي

خرجت الأزمة السورية عن نطاق السيطرة حيث كان البعض يحاول احتواء تداعياتها في نطاق جغرافي محدود، و بعد سنوات من تعمد البعض و تجاهل آخرين لمشهد تآكل الدولة و تدمير بناها أصبح شعار الحفاظ على تلك الدولة ومؤسساتها قاسما مشتركا بين الغرب والشرق. وبعد أن كان الاعتدال توصيفا لمجمل القوى المعارضة على الأرض اعترف الغرب بقرار أممي أن داعش لم يعد وحده الموسوم بالإرهاب، النصرة اليوم و غيرها من المجموعات ترأست قائمة المتطرفين بيد أن إصرار بعض المعارضة على دعوات العدول عن الإرهاب باتت تثير تساؤلات حول مدى إمكانية فصل الارتباط بين الجبهة و فصائل الجيش الحر.
في السياسة وبينما توافقت إيران وروسيا على نقاط مبدأية أهمها رفض التدخل الخارجي وأن مصير الأسد مرتبط بعملية سياسية لا شروط مسبقة فيها تستمر قوى أخرى وعلى رأسها أمريكا بتكرار لازمة الأسد والحل لا يلتقيان.
في حلقة اليوم من اسال أكثر نناقش المشهد السوري على ضوء كل هذه المتغيرات السياسية والميدانية.

ضيوف الحوار.. من دمشق المستشار في رئاسة الوزراء وإستاذ العلاقات الدولية في جامعة حلب عبد القادر عزوز ومن إسطنبول المحلل السياسي أحمد كامل

رابط مختصر