السيسي يبحث مع وزير الدفاع الروسي الوضع في المنطقة ومكافحة الإرهاب

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 24 نوفمبر 2015 - 4:49 مساءً
السيسي يبحث مع وزير الدفاع الروسي الوضع في المنطقة ومكافحة الإرهاب

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الثلاثاء 24 نوفمبر/ تشرين الثاني في القاهرة التعاون الثنائي والوضع في المنطقة، فضلا عن مكافحة الإرهاب.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية علاء يوسف أن شويغو أكد تقدير روسيا لدور مصر في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة، مؤكدا تطلع بلاده لتدعيم علاقات التعاون القائمة بين البلدين في جميع المجالات، ولا سيما في المجال العسكري، والاستفادة من الزخم الذي تشهده العلاقات الثنائية خلال الفترة الأخيرة.

كما أكد الوزير الروسي على أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي لمكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن موسكو تحرص على التنسيق والتشاور بشكل متواصل مع مصر في عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها مكافحة الإرهاب والتطرف ومواجهة التنظيمات الإرهابية في الشرق الأوسط، وجهود تسوية النزاعات القائمة بالمنطقة.

من جهته أكد السيسي حرص مصر على تعزيز التعاون مع روسيا في كافة المجالات، ومن بينها المجال العسكري، بما يدعم قدرة البلدين على مواجهة مختلف التحديات.

ولفت الرئيس إلى الجهود المصرية المبذولة في مجال مكافحة الإرهاب، موضحا أن الرؤية المصرية تقدر أهمية تعزيز التعاون الدولي في هذا المجال بالمنطقة ومواجهة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة.

روسيا ومصر قد تجريان تدريبات مشتركة لمكافحة الإرهاب

أكد وزير الدفاع الروسي أن روسيا تؤيد جهود القيادة المصرية في مكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن المهمة الرئيسية اليوم هي مكافحة هذه الآفة.

وأضاف في كلمة في الاجتماع الثاني للجنة الروسية المصرية المشتركة للتعاون العسكري التقني: “نؤيد الجهود المستمرة التي تبذلها قيادة مصر في مكافحة الإرهاب، بما في ذلك خطوات تطبيع الوضع في سيناء”.

وقال شويغو خلال الاجتماع إن البلدين يمكن أن يجريا تدريبات مشتركة لمكافحة الإرهاب إلى جانب المناورات البحرية، مضيفا أن هذا يهدف إلى “تطوير العلاقات بين القوات المسلحة في روسيا ومصر في جميع مجالات التنمية من أجل الحفاظ على أمن بلدينا”.

وشدد على أن “مصر كانت ولا تزال شريكا استراتيجيا لروسيا في شمال أفريقيا والشرق الأوسط”، وأن أحد أهم أنواع التعاون العسكري، هو التدريبات المشتركة.
مصر تقترح استمرار التعاون في التحقيق بحادث سقوط الطائرة الروسية في سيناء

اقترحت مصر مواصلة التعاون والتنسيق للتحقيق في حادث سقوط الطائرة الروسية المنكوبة في سيناء، وفق ما أعلنه وزير الدفاع والانتاج الحربي في مصر صدقي صبحي الثلاثاء خلال الاجتماع الثاني للجنة الروسية المصرية المشتركة للتعاون العسكري التقني بحضور وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو.

وقدم الوزير المصري نيابة عن القوات المسلحة المصرية تعازيه لروسيا في حادث الهجوم الإرهابي الذي تسبب بتحطم الطائرة الروسية في صحراء سيناء يوم 31 أكتوبر/ تشرين الأول ، مما أسفر عن مقتل 224 شخصا.

وقال صبحي مخاطبا ضيوفه الروس “إنها ليست مأساتكم فقط، ولكنها تخصنا أيضا”، ودعا الحضور في هذه المناسبة للوقوف دقيقة صمت حدادا على ضحايا الطائرة.

وشدد على أن الجيش المصري منذ الدقيقة الأولى، عندما أصبح على بينة بوقوع الحادث، ذهب إلى مكان الحادث، وقرر التعاون الكامل مع جميع الأطراف ذات الصلة، ولا سيما مع روسيا.

المصدر: وكالات

رابط مختصر