ميدفيديف: السياسات الأمريكية مسؤولة عن تقوية تنظيم داعش الإرهابي

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 23 نوفمبر 2015 - 2:47 صباحًا
ميدفيديف: السياسات الأمريكية مسؤولة عن تقوية تنظيم داعش الإرهابي

أكد رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف اليوم أن السياسات الأمريكية مسؤولة عن تقوية تنظيم “داعش” الإرهابي وأن تجربة الحادي عشر من أيلول توضح أنه لا بد من توحيد جهود كل الدول في الحرب على الإرهاب دون تقسيم الحلفاء إلى أقرباء وغرباء.

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية عن ميدفيديف قوله في تصريحات من العاصمة الماليزية كوالا لامبور إن تقوية داعش أصبحت ممكنة بفضل السياسة الأمريكية غير المسؤولة فبدلا من تركيز الجهود العامة على محاربة الإرهاب مضت أمريكا وحلفاؤها بمحاربة الرئيس السوري بشار الأسد المنتخب شرعيا.

وأضاف في وقت ما سمحت الولايات المتحدة بتقوية القاعدة الأمر الذي أدى إلى مأساة الحادي عشر من أيلول وهذه الدروس تؤكد فكرة أن الحرب على الإرهاب ممكنة فقط بالتعاون دون تقسيم الحلفاء إلى أقرباء وغرباء.

وأعربت روسيا مرارا عن استعدادها للتعاون على نطاق واسع مع الدول الأخرى بهدف مكافحة الإرهاب ودعت إلى تشكيل تحالف دولي واسع تحت مظلة الأمم المتحدة لمحاربة تنظيم “داعش” الإرهابي بالتعاون مع الحكومات الشرعية في المنطقة.

رابط مختصر