مجلس الأمن يتبنى بالإجماع مشروع قرار فرنسي لمحاربة “داعش”

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 21 نوفمبر 2015 - 10:04 صباحًا
مجلس الأمن يتبنى بالإجماع مشروع قرار فرنسي لمحاربة “داعش”

تبنى مجلس الأمن الدولي الجمعة 20 نوفمبر/تشرين الثاني بالإجماع مشروع قرار فرنسي لمحاربة داعش في كل من سوريا والعراق.
ودعا مجلس الأمن جميع الدول إلى اتخاذ جميع الإجراءات الضرورية بما يتفق مع القانون الدولي لمحاربة “المنظمات الإرهابية في العراق وسوريا، بما فيها تنظيم الدولة الإسلامية، والقضاء على ملاجئ المتطرفين في أراضي هذين البلدين.

ويتضمن نص القرار إدانة للأعمال الإرهابية المرتكبة في سوسة التونسية، وأنقرة وبيروت وباريس وشبه جزيرة سيناء المصرية، كما أنه يعرب عن التعازي لحكومات تونس وتركيا وروسيا ولبنان وفرنسا.
ودعا مجلس الأمن في هذا القرار إلى تفعيل الجهود لوقع تدفق المقاتلين الأجانب إلى سوريا والعراق وسد قنوات تمويل الإرهابيين.

تشوركين: موسكو تنوي مواصلة العمل على تبني مشروع القرار الروسي

من جانبه قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين إن موسكو تنوي مواصلة العمل على مشروع القرار الروسي لمحاربة الإرهاب وستسعى إلى تبنيه من قبل مجلس الأمن الدولي.

وانتقد الدبلوماسي الروسي محاولات بعض الدول الأعضاء محاصرة المشروع الذي طرحته روسيا للمناقشة في مجلس الأمن الدولي في سبتمبر/أيلول الماضي، واصفا هذه المحاولات بـ”قصيرة الرؤية السياسية”.

يذكر أن الصيغة المعدلة للمشروع التي قدمتها موسكو لمجلس الأمن في الـ19 من الشهر الحالي، تشير إلى ضرورة تنسيق الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب مع سلطات الدول التي تجرى عمليات عسكرية في أراضيها.

المصدر: وكالات

رابط مختصر