“داعش” يلجأ إلى الأطفال لتعويض خسائره البشرية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 21 نوفمبر 2015 - 4:42 مساءً
“داعش” يلجأ إلى الأطفال لتعويض خسائره البشرية

أدخل تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، مئات الأطفال إلى صفوفه في غرب العراق، للقتال، عِوضاً عن خسائره على يد القوات العراقية.

وأفاد مصدر محلي، تحفظ عن ذكر اسمه، لـ”سبوتنيك”، السبت، أن تنظيم “داعش” جند، على مدى اليومين الماضيين، أطفال العوائل الفقيرة التي يُحاصرها في الفلوجة والرمادي في الأنبار بغرب العراق، وذلك منذ يوم أمس.

وألمح المصدر، إلى أن تنظيم “داعش” أوعز بارتداء الأطفال للزي الأفغاني السائد عند قادة وعناصر التنظيم، وحمل الأسلحة في الفلوجة والرمادي، لصد تقدم القوات العراقية المُحاصرة للمدينتين.

وأشار إلى أن التجنيد تم بإغراء العائلات براتب شهري يقدر بنحو 1400 دولار أمريكي للطفل الواحد، تزامناً مع معاناة الأهالي من المجاعة في ظل غلاء للمواد الغذائية، لافتاً إلى أن التجنيد إجباري والرافض يواجه الإعدام.

رابط مختصر