قصة .. طالب بريطاني أنفق قرضا مدرسيا للالتحاق بتنظيم الدولة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 20 نوفمبر 2015 - 8:44 صباحًا
قصة .. طالب بريطاني أنفق قرضا مدرسيا للالتحاق بتنظيم الدولة

أعلنت الشرطة البريطانية،الخميس، سجن مراهق (19 عاما)، أنفق قرضا مدرسيا للسفر إلى الحدود بين تركيا وسوريا، للالتحاق بتنظيم الدولة.

ودفع يحيى رشيد مبلغ 906 جنيهات إسترلينية (1400 دولار)، ثمن تذاكر له ولأربعة من أصدقائه، للسفر إلى غازي عنتاب التركية قرب الحدود مع سوريا، في فبراير الماضي.

وأقام “رشيد” في منزل أمن تابع للتنظيم، لكنه غيَّر رأيه قبل انتقاله إلى سوريا ورجع إلى إسطنبول.

واعتقلت الشرطة التركية “رشيد”، وقامت بترحيله إلى بريطانيا حيث أوقف فور نزوله من الطائرة.

وتعتقد الشرطة أن رفاقه الأربعة عبروا إلى سوريا حيث ما يزالون هناك.

وحكمت المحكمة على رشيد – المتحدر من الصومال – بالسجن خمس سنوات، بتهم تتعلق بالإرهاب.

وقال القاضي فيليب كاتز، متوجها إلى رشيد فور صدور الحكم: “قلت لهيئة المحلفين إنك لم تحمل بندقية في حياتك، وليس هناك سبب للاعتقاد بأن هذا غير صحيح”.

وأضاف: “لكن من يعلم ماذا كنت ستفعل جنديًّا في تنظيم الدولة”.

أما محامي الدفاع مارك ماكدونالد، فقد أصر على أن موكله “أراد العيش في المدينة الفاضلة الإسلامية”، وليس القتال.

رابط مختصر