إيقاف مراسلة “سي إن إن” عن العمل بسبب تغريدة على تويتر

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 20 نوفمبر 2015 - 7:15 مساءً
إيقاف مراسلة “سي إن إن” عن العمل بسبب تغريدة على تويتر

أُوقفت شبكة (سي إن إن) الأمريكية مراسلتها “إليز لابوت”، عن مزاولة عملها لأسبوعين، بسبب تنديدها بمصادقة مجلس النواب الأمريكي على قرار زيادة القيود على دخول اللاجئين العراقيين والسوريين إلى الولايات المتحدة.

وبحسب ما أوردته وسائل إعلام أمريكية، فقد كتبت لابوت عبر حسابها على موقع تويتر تعليقا على قرار مجلس النواب، “تمثال الحرية أحنى رأسه أمام المعاناة”، وخلال فترة قصيرة قام مئات الأشخاص بإعادة نشر تغريدة لابوت، تبع ذلك إعلان أحد المسؤولين في القناة عن قرار الإدارة، بإيقاف لابوت عن العمل لمدة أسبوعين، دون تقديم أي مبرر بالخصوص.

وتلقّت لابوت اتهامات بعدم الحيادية، بسبب تنديدها بالنواب الجمهوريين الذين طرحوا مشروع القرار للتصويت، فيما أعلن عدد من المواطنين مساندتهم لمنشورها.

جدير بالذكر أنّ مجلس النواب الأمريكي، أقر الخميس، مشروعا يقضي بتشديد الإجراءات الأمنية بحق اللاجئين السوريين والعراقيين قبل دخولهم إلى الأراضي الأمريكية، حيث صوّت 289 نائبا لصالح القرار، فيما رفضه 137 نائب.

رابط مختصر