لوبان: الفرنسيون ضحايا تساهل قادة البلاد

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 17 نوفمبر 2015 - 8:43 صباحًا
لوبان: الفرنسيون ضحايا تساهل قادة البلاد

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
قالت مارين لوبان، زعيمة الجبهة الوطنية الفرنسية اليمينية المتطرفة في فرنسا، إن التحقيقات الأولية في هجمات باريس تظهر أن بعضا من الانتحاريين جاءوا من سوريا وتسللوا مع اللاجئين.
وأضافت في مقابلة مع “سكاي نيوز عربية” أن 5 ممن شاركوا في الهجمات مروا من خلال سوريا، مشيرة إلى أنها طالبت منذ أشهر عديدة بمنع من ذهبوا إلى سوريا من العودة إلى فرنسا. “لأنهم ذهبوا إلى سوريا للتدرب على القتال، حتى يعودوا إلى بلادنا لارتكاب اعتداءات”.

وقالت إن فرنسا تعاني من “فشل كامل للمنظومة السياسية وواجب حماية الفرنسيين”، واعتبرت أن الفرنسيين “ضحايا تساهل قادة البلاد، سواء الحاليين أو السابقين”.

وشددت على وجوب مكافحة التطرف، وعدم اعتبار ذلك معاداة للإسلام، لأن “الفرنسيين المسلمين هم أيضا يريدون أن تتم حمايتهم من التطرف بوصفه عملا سياسيا يحاول من يمارسه فرض الشريعة على أرضنا”.

واتهمت لوبان الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي بالمساهمة في “تقديم ليبيا على طبق من فضة للمتطرفين، مما شجع هذه الظاهرة على الانتشار في دول أخرى. كما كررت دائما إن مقارعة بشار الأسد كانت خطأ فادحا”.

رابط مختصر