الكرملين: موقف موسكو من الرئيس السوري لم يتغير ومصيره يحدده الشعب السوري فقط

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 17 نوفمبر 2015 - 11:09 مساءً
الكرملين: موقف موسكو من الرئيس السوري لم يتغير ومصيره يحدده الشعب السوري فقط

روسيا لم تغير موقفها تجاه مسألة رحيل الأسد،

موسكو — سبوتنيك

أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، اليوم الثلاثاء، أن روسيا لم تغير موقفها تجاه مسألة رحيل الأسد، مؤكداً أنه لا أحد يستطيع أن يملي على الرئيس السوري ترك السلطة أم لا، لأنها قضية تخص الشعب السوري فقط.

وقال بيسكوف للصحفيين، اليوم: “إن موقف روسيا حول مصير الأسد، هو أنه لا أحد يستطيع أن يملي على الأسد، الرحيل أم لا، إن مستقبل الأسد ومستقبل القيادة السورية، يمكن أن يحدده الشعب السوري فقط”.

وفيما يخص المشاركين في محادثات فيينا، صرح بيسكوف، بأن المشاركين في محادثات فيينا حول سوريا أمامهم مهام كبيرة، ولكن موسكو تأمل بأن يجري كل شيء وفقاً للجدول الزمني المحدد في البيان الختامي لاجتماع فيينا.

وأضاف بيسكوف: “نحن متفائلون بنتائج السبت الماضي، وأنا أشير هنا إلى اجتماع فيينا على مستوى وزراء الخارجية، العمل يجري حالياً، وهناك أمور كثيرة تتطلب التنسيق مع قيادات البلدان، ولكننا نأمل بأن يجري كل شيء وفق الجدول الزمني الذي تمَّ تحديده”.

والجدير بالذكر أن كلاً من روسيا والولايات المتحدة الأميركية، عقدتا اللقاء الأول الذي جمع بالإضافة لروسيا والولايات المتحدة الأميركية كلاً من السعودية وإيران في فيينا يوم 23 تشرين أول/ أكتوبر الماضي، ومن بعده اللقاء الثاني الذي عقد يوم 29 تشرين أول/ أكتوبر الماضي، والذي أفضى إلى لقاءٍ موسع ضمَّ سبع عشرة دولة يوم 30 تشرين أول/ أكتوبر المنصرم.

وتجدر الإشارة إلى أن لقاء فيينا، قد ناقش ببنوده التسعة الأزمة السورية بمختلف أبعادها، وتطرق المجتمعون في المؤتمر إلى أوجه الخروج بحلول مرضية عبر كافة الأطراف الفاعلة ضمن الأزمة السورية، ونوقشت أيضاً الأطر الأولية للحل المزمع التوصل إليه، علماً بأن البندين الأول والثاني من مقررات مؤتمر فيينا، أكدا على وحدة الجمهورية العربية السورية وسلامة أراضيها وهويتها العلمانية، وركزا على ضرورة المحافظة على مؤسسات الدولة السورية وأشارا لضرورة أن تبقى هذه المؤسسات قائمة بأعمالها.

رابط مختصر