الرئيس العراقي يرفض المصادقة على قانون البطاقة الوطنية الموحدة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 17 نوفمبر 2015 - 5:57 مساءً
الرئيس العراقي يرفض المصادقة على قانون البطاقة الوطنية الموحدة

بغداد – محمد كريم

أعاد رئيس الجمهورية العراقي، فؤاد معصوم، اليوم الثلاثاء، مشروع قانون البطاقة الوطنية الموحدة لمجلس النوّاب العراقي، لـ”تمييزه بين المواطنين على أساس ديني وطائفي”.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية خالد شواني، في بيان، إنّ “الرئيس فؤاد معصوم طلب إعادة مشروع قانون البطاقة الوطنية الموحدة إلى مجلس النوّاب لإعادة النظر بالمادة (26) من القانون”، مبينا أنّ “إعادة قانون البطاقة للبرلمان جاء استجابة لطلب عدد من أعضاء مجلس النواب، وممثلي عدد من الكتل السياسية والمكونات الدينية، والشخصيات الاجتماعية والمدنية”.

وأضاف أنّ “الرئيس معصوم حريص على ترسيخ مبدأ المواطنة وحماية حقوق الأقليات في المجتمع العراقي، وتأكيداً على مبادئ الدستور الأخرى في المساواة والعدالة واحترام حقوق الإنسان”.

وأقرّ مجلس النواب العراقي قانون البطاقة الوطنية في 27 من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وتعترض الأقليات الدينية على الفقرة الثانية من المادة 26 التي تنص على تبعية الأولاد القاصرين إلى الدين الإسلامي حين يعتنق أحد الوالدين الإسلام.

يشار إلى أنّ بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، رفضت قانون البطاقة الوطنية الموحدة في العراق، خلال احتفالية اليوم العالمي للتسامح في بغداد، أمس الاثنين.

رابط مختصر