إنتحاريوا ستاد دي فرانس خططوا لتنفيذ مجزرتهم على الهواء مباشرة!

fra2

متابعة:

كشفت تقارير صحفية أوروبية عن أن مجزرة باريس التي وقعت في 13 تشرين الثاني (نوفمبر) كانت مرشحة لحصد آلاف وليس عشرات الضحايا، بعد أن قتل 130 شخصًا في المناطق المحيطة في استاد دي فرانس الذي كانت تقام عليه مباراة فرنسا وألمانيا الودية الدولية.

إرهابي في الملعب!

وأشارت صحيفة “ليكيب” الفرنسية إلى أن أحد المهاجمين الذين شاركوا في تنفيذ مذبحة باريس كان يستعد لدخول ستاد دي فرانس الذي كانت تقام عليه المباراة، إلا أن الأجهزة الأمنية تصدت له ومنعته من الدخول، ليتم الكشف في ما بعد عن أنه كان يرغب في تفجير نفسه في مدرجات ستاد دي فرانس ليحصد آلاف الضحايا.

ويمكن القول إن فرنسا كتبت لها النجاة من مذبحة على الهواء مباشرة تحصد أرواح الآلاف، فقد سعى المهاجمون إلى استغلال الحضور الجماهيري المكثف والإهتمام الإعلامي اللافت بالمباراة، لإحداث هذه الضربة التي كان من شأنها أن تثير رعباً مضاعفاً ليس في أوروبا فحسب، بل في العالم أجمع.

23total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: