الدفاع الروسية: المعارضة ساعدتنا في كويرس وإحباط هجوم كبير على حماة

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 12 نوفمبر 2015 - 12:50 صباحًا
الدفاع الروسية: المعارضة ساعدتنا في كويرس وإحباط هجوم كبير على حماة

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف أن غارات الطيران الحربي الروسي في سوريا خلال اليومين الأخيرين أدت إلى إحباط خطط الإرهابيين لشن هجوم كبير على حماة.
وأشار المسؤول العسكري إلى أنه بفضل الضربات الدقيقة التي نفذها الطيران الحربي الروسي نجحت القوات الحكومية السورية في فك الحصار عن مطار كويرس العسكري في محافظة حلب، الذي كانت تحاصره مجموعات تابعة لـ “داعش” منذ أكثر من سنتين.

ووفي مؤتمر صحفي عقده كوناشينكوف الأربعاء 12 نوفمبر/تشرين الثاني في قاعدة حميميم الجوية في ريف اللاذقية على الساحل السوري، ذكر كوناشينكوف أن المعلومات عن أماكن مواقع المسلحين ومراكزهم المحصنة حول المطار كشفها ممثلون من المعارضة السورية وتأكد منها المركز المعلوماتي في بغداد،.

وقال إن الطائرات الحربية الروسية نفذت في سوريا 85 طلعة ضد 277 موقعا للإرهابيين في أرياف حلب ودمشق واللاذقية وحماة وحمص وإدلب.

وقال إنه في محافظة حمص نجحت طائرة “سو-24أم” في تدمير 3 دبابات وعربتين مصفحتين تابعة لتنظيم “داعش” في منطفة تقع على مسافة 45 كلم جنوبي مدينة تدمر، وذلك بعد كشف هذه الأهداف بواسطة طائرة من دون طيار.

وفي المحافظة نفسها قصفت طائرة “سو-34” قصفت مستودعا كبيرا للذخيرة تابعا لجماعة “جبهة النصرة”، ما أدى إلى تدميره. وأشار المتحدث باسم وزارة الدفاع إلى أنها حصلت على المعلومات عن وجود هذا المستودع من ممثلي المعارضة السورية، وأكدتها كل من قيادة الجيش الحكومي السوري ومعلومات استطلاع جمعتها الطائرات الروسية من دون طيار.

هذا وأعلن اللواء كوناشينكوف عن نجاح القوات الحكومية السورية في مواجهة الإرهابيين بفضل الدعم الجوي الروسي. وذكر أن الجيش نجح في إلحاق الهزيمة بسبع مجموعات إرهابية قوامها حوالي 900 مسلح إرهابي في منطقة العزيزية وكفر حداد وتل ممو، ما أفقد بقايا هذه المجموعات استعداداتها القتالية ودفعها إلى ترك مواقعها.

ومنذ الـ 30 من سبتمبر/أيلول الماضي تنفذ الطائرات الحربية الروسية في قاعدة حميميم الجوية قرب مدينة اللاذقية، غاراتها الجوية ضد مواقع تابعة لداعش و”جبهة النصرة” وجماعات إرهابية أخرى في سوريا، وذلك بطلب من السلطات الشرعية.

وتضم مجموعة الطائرات الروسية أكثر من 50 طائرة، بما فيها قاذفات “سو-34” و”سو-24أم”، والمقاتلات “سو-25” و”سو-30 أس أم”، ومروحيات “مي-8″ و”مي-24”.

يذكر أن الغارات الروسية منذ بدايتها دمرت أكثر من ألفي موقع تابع للإرهابيين.

وفي بداية العملية الروسية الجوية مطلع الشهر الماضي وجهت السفن الحربية الروسية في بحر قزوين ضربة لمواقع الإرهابيين في سوريا بواسطة صواريخ مجنحة.

وأعلنت موسكو مرارا أنها لا تخطط لخوض عملية برية في أراضي سوريا.

المصدر: وكالات

رابط مختصر