فك الحصار عن مطار كويرس يمهد للسيطرة على الرقة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 11 نوفمبر 2015 - 10:24 مساءً
فك الحصار عن مطار كويرس يمهد للسيطرة على الرقة

اعتبر الباحث العسكري والاستراتيجي السوري حسن حسن، في حديث لـ”سبوتنيك”، اليوم الأربعاء، أن فك الحصار عن مطار كويرس العسكري في حلب، سيفتح الطريق للجيش السوري للسيطرة على محافظة الرقة معقل تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، و”فشل لرهان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لإقامة منطقة حظر جوي شمال سوريا”.

وأضاف، “إن تمكن الجيش العربي السوري من فك الحصار عن مطار كويرس العسكري، بعد حصار دام نحو ثلاث سنوات من قبل الجماعات المسلحة، له مزايا استراتيجية كبيرة”.

وأوضح أن مطار كويرس هو النقطة الوحيدة التي يسيطر عليها الجيش السوري شرق حلب، وبالتالي وبعد وصول القوات إليه، يمكن تحويله إلى قاعدة لاستقبال القوات وتوزيعها، وتنفيذ كل ما له علاقة بمتطلبات المناورة بالقوات، وتقديم الدعم والإسناد”.
وتابع، “يمكن الاعتماد على هذه القاعدة الجوية لتطوير الهجوم باتجاه الرقة… حيث أن المطار يشرف على عدة كيلومترات على الطريق الرئيسي الواصل للرقة، أو تطوير الهجوم أيضاً باتجاه الغرب لتشديد الحصار على ما تبقى من مجاميع مسلحة في حلب”.
وبيّن حسن أنه “يمكن أيضا تطوير الهجوم باتجاه الباب والشمال، لتطهير الأراضي التي ما تزال مسرحاً لتلك العصابات، التي تتخذ من الأراضي التركية عمقاً استراتيجياً لها”.
وأشار إلى أنه “بفك الحصار عن مطار كويرس، أصبحت طرق إمداد المسلحين مقطوعة بين حلب والرقة، وكذلك فيما يتعلق بطريق حلب الباب”.
وأوضح، “الأهم من ذلك… أن الجيش السوري يستطيع الآن توسيع نطاق سيطرته في حلب”، مشدداً على أن ما كان يراهن عليه أردوغان من إقامة منطقة حظر جوي شمال سوريا، فشل فشلاً ذريعاً”.
وكان الجيش العربي السوري، أعلن، مساء الثلاثاء، أن قواته تمكنت من فك الحصار عن مطار كويرس العسكري في حلب، بعد حصار دام نحو ثلاث سنوات، من قبل الجماعات المسلحة.

رابط مختصر