دولة القانون: نحترم القضاء ولن ندافع عن اي شخص متورط بالفساد

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 11 نوفمبر 2015 - 12:00 صباحًا
دولة القانون: نحترم القضاء ولن ندافع عن اي شخص متورط بالفساد

اكد ائتلاف دولة القانون، اليوم الثلاثاء، انه لن يتسامح او يدافع عن اي شخص متورط بالفساد وغسيل الاموال أياً كان ومهما كانت كتلته، مؤكدا احترامه للقضاء وقراراته.
وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون، علي العلاق في حديث الى (المدى برس)، ان “دولة القانون تحترم الدستور والقانون وثوابت الدولة العراقية وهي تحترم القضاء وهيئة النزاهة والقرارات التي تنتج عنها”، مشيرا الى ان “اي قرار قضائي او هيئة النزاهة مثبت وصادر بأمر قضائي فان دولة القانون ستلتزم به التزام مطلق وتدافع عنه ولن تتقاطع معه ولن تدافع عن الشخص المتورط بهذا الامر”.
واضاف العلاق أن “من يثبت عليه الجرم فان دولة القانون لن تدافع عنه مهما كان هذا الشخص او الكتلة التي ينتمي لها”.
من جانبه قال النائب عن دولة القانون حيدر المولى في حديث الى ( المدى برس)، إن “على الرغم من عدم اطلاعي على وثائق تدين اشخاصاً بالاسماء”، مبينا أن “دولة القانون مع التحقيق وانزال العقوبة بحق اي شخص يثبت تورطه بالفساد مهما كانت كتلته ومنصبه”.
وأضاف المولى”نحن نؤيد التحقيق وانزال العقوبة مع كل من يثبت بحقه الفساد “، مؤيدا “احالة اي مفسد للقضاء مهما كان منصبه والحزب الذي ينتمي اليه”.
وكان مجلس القضاء الأعلى أعلن، اليوم الثلاثاء، تسلمه وثائق رئيس اللجنة المالية الراحل احمد الجلبي المقدمة من قبل رئيس مؤسسة المدى للإعلام والثقافة والفنون فخري كريم، فيما قرر تشكيل هيئة تحقيقية قضائية للنظر في تلك الوثائق، أشار إلى أن الادعاء العام سيمثل أمام الهيئة التحقيقية لإبداء طلباته والمتابعة.
وكانت “المدى” علمت أمس الاثنين (9 تشرين الثاني 2015) أن رئيس مؤسسة المدى للإعلام والثقافة والفنون، فخري كريم، قد سلّم رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي مدحت المحمود الملف الكامل لقضايا غسيل الأموال وتهريب العملة الأجنبية المبتاعة من مزاد البنك المركزي، الذي كان رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب ورئيس المؤتمر الوطني العراقي النائب الراحل أحمد الجلبي قد أودع نسخة منه لدى الأستاذ كريم، طالباً تقديمه إلى القضاء في حال تعرضه لمكروه.

رابط مختصر