اتهامات لداعش بتصفية قيادات “الحر” بدرعا

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 - 8:13 مساءً
اتهامات لداعش بتصفية قيادات “الحر” بدرعا

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
ذكرت مصادر للمعارضة السورية، الثلاثاء، أن قائد لواء العمري، إبراهيم المسالمة، الذي نفذ عدة عمليات ضد داعش، قتل وأصيب قيادي آخر في الجيش الحر، يدعى خالد أبا زيد.
وقال ناشطون إن التنظيم يقف وراء العملية، وهي بحسب قولهم الثالثة من نوعها، التي تستهدف قيادات الجيش الحر في الجبهة الجنوبية خلال شهر، في حين ذكرت مواقع معارضة أن الشهر الماضي شهد اغتيال أكثر من 30 قياديا في الجيش الحر وناشطا معارضاً.

من جانبه، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بوقوع اشتباكات بين القوات الحكومية وفصائل معارضة في محيط منطقة غمام بريف اللاذقية الشمالي.

وأكد المرصد مشاركة ميليشيات قوات الدفاع الوطني في المعارك وكذلك كتائب البعث، المؤلفة من مسلحين من جنسيات مختلفة، موالية للحكومة السورية.

وقال ناشطون إن طائرات روسية قصفت مخيم أوبين للاجئين شمالي اللاذقية، مما أسفر عن مقتل 6 أشخاص على الأقل.

في المقابل، استهدفت قوات المعارضة بالرشاشات الثقيلة نقاط تمركز للقوات الحكومية في الجب الأحمر بريف اللاذقية الشمالي.

رابط مختصر