عمان تحقق بحادثة وفاة مزدوجة هزت الشارع

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 8 نوفمبر 2015 - 1:40 مساءً
عمان تحقق بحادثة وفاة مزدوجة هزت الشارع

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
باشرت السلطات الأمنية الأردنية التحقيق في وفاة شابتين في ظروف غامضة، في حادثة هزت العاصمة الأردنية عمان، خصوصا وأن الشابتين الشقيقتين معروفتان، بل إن إحداهما اختيرت عام 2014 من بين “أقوى 100 شخصية عربية” بحسب ما ذكرت مصادر أردنية.
ونقلت وسائل إعلام أردنية عن مصدر أمني أن “شقيقتين أقدمتا على الانتحار بإلقاء نفسيهما من أعلى بناية قيد الإنشاء مؤلفة من 3 طوابق” جنوبي عمان.

وأوضح المصدر أن “الفتانين البالغتين من العمر 45 و38 عاماً من سكان منطقة الشميساني غربي عمان”، مضيفا أنه لم تعرف اسباب انتحارهما” لكن السلطات “بدأت تحقيقات مكثفة بدأت على الفور”.

وتبين أن الشقيقتين “المنتحرتين” هما ثريا سلطي (45 عاما)، التي اختارتها مجلة “أربيان بزنس” عام 2014 من بين أقوى 100 شخصية نسائية عربية، وشقيقتها جمانة، وهما ابنتان لرجل أردني وسيدة أميركية.

ورغم أن المؤشرات الأولية تفيد بأنه حالة انتحار، إلا إن أسرتهما تعتقد أن هناك “شبهة جنائية” وراء مقتلهما، بل وأن والدتهما رفضت دفنهما إلى حين الكشف عن سبب مقتلهما.

ولا شك أن الظروف المحيطة “بالانتحار” غامضة، خصوصا وأن الحادثة وقعت في منطقة الجويدة، جنوبي عمان، بعيدا عن منطقة سكنهما في الشميساني، غربي عمان.

كما أن وضعهما المالي والاجتماعي لا يشير إلى وجود دوافع للانتحار لديهما.

غير أن ما يقطع الشك باليقين بالتأكيد هو ما ستتمخض عنه التحقيقات التي تقوم بها السلطات الأمنية، التي ذكرت أن الفتاتين نقلتا إلى المستشفى، بعد أنباء عن إقدام فتاتين على الانتحار بإلقاء نفسيهما من أعلى بنيه، حيث أعلنت وفاتهما.

رابط مختصر