لاريجاني: من الخطأ الربط بين الأزمة السورية وشخصية الأسد

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 7 نوفمبر 2015 - 9:06 مساءً
لاريجاني: من الخطأ الربط بين الأزمة السورية وشخصية الأسد

قال رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني السبت 7 نوفمبر/تشرين الثاني إنه من الخطأ الاستراتيجي الربطُ بين الأزمة السورية وشخصية رئيس الدولة بشار الأسد.
وأكد لاريجاني في مؤتمر صحفي مشترك بطهران مع رئيس البرلمان الأوروبي مارتين شولتز عقد في ختام المحادثات بينهما، أن “الأزمة في سوريا لا تقتصر على قضية شخصية واحدة”، في إشارة إلى الرئيس السوري بشار الأسد، مشددا على ضرورة أن “تشمل خطة حل الأزمة السورية بالدرجة الأولى تحرير أراضي البلاد من سيطرة المجموعات الإرهابية”.

ولفت لاريجاني إلى أن الإرهاب، الذي عزز قوته في سوريا، انتشر لاحقا في منطقة الشرق الأوسط برمتها ويواصل توسعه حاليا في كل من العراق وأفغانستان واليمن وفي دول أخرى.

هذا وأشار رئيس البرلمان الإيراني إلى أن الآلاف من مواطني الدول الأوروبية والولايات المتحدة انضموا لصفوف تنظيم “الدولة الإسلامية” الإرهابي، الأمر الذي يمثل مشكلة ملحة للعالم بأسره.

ولهذا السبب، حسب لارجاني، “ليس من الممكن تحقيق حل شامل للأزمة السورية إلا عن طريق مكافحة الإرهاب في كل من داخل سوريا وخارجها”.

المصدر: تاس

رابط مختصر