نائب يكشف عن مباحثات للتوصل الى اتفاق نفطي جديد بين بغداد وأربيل

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 6 نوفمبر 2015 - 11:59 مساءً
نائب يكشف عن مباحثات للتوصل الى اتفاق نفطي جديد بين بغداد وأربيل

كشف عضو لجنة النفط والطاقة النيابية رزاق محيبس، الجمعة، عن وجود مباحثات بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان لإبرام اتفاق نفطي جديد يشبه الاتفاق السابق، مؤكدا أن الإقليم قام بـ”خرق” الاتفاق السابق.

وقال محيبس في حديث لـ السومرية نيوز، إن “هناك مباحثات تجري حاليا بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان لعقد اتفاق جديد بين الطرفين”، مضيفا أن “حسب معلوماتي لا جديد في الاتفاق الجديد المشابه للاتفاق النفطي السابق الذي مضمونه تصدير الاقليم 550 الف برميل من نفط كردستان وكركوك عبر شركة سومو، وبغداد تدفع للاقليم ما يصدر، وان الحكومة الاتحادية غير ملتزمة بالدفع في حال عدم تصدير الاقليم”.
نائب كردي يؤكد ضرورة دخول جهة دولية في الاتفاق النفطي “الجديد” بين بغداد وأربيل
إقليم كردستان يدعو لاتفاق نفطي “واضح” ويؤكد قرب زيارة وفد كردي إلى بغداد

وأوضح أن “الاتفاق النفطي الذي ضمن قانون موازنة 2015 كان ملزما للحكومة والاقليم”، مبينا أن “الاقليم خرق الاتفاق، وبغداد كانت قد التزمت به”.

وكانت رئاسة ديوان اقليم كردستان دعت، في (28 تشرين الاول 2015)، الى اتفاق نفطي “واضح” بين الإقليم والمركز، وفيما اشارت إلى أن الاتفاق الحالي فيه “نقص”، أكدت قرب زيارة وفد كردي الى العاصمة بغداد.

يذكر أن مجلس الوزراء قرر، في (2 كانون الأول 2014)، الموافقة على اتفاق نفطي بين بغداد وإقليم كردستان ينص على تسليم الإقليم ما لا يقل عن 250 ألف برميل نفط يوميا إلى بغداد لغرض التصدير، وذلك عقب توصل الوفد الكردي برئاسة نيجرفان البارزاني مع الحكومة العراقية إلى اتفاق بشأن حصة الإقليم في الموازنة وتصدير النفط.

رابط مختصر