متظاهرو الحلة يجددون مطالبهم بالإصلاح وينتقدون قرار البرلمان بسحب تفويض العبادي

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 6 نوفمبر 2015 - 11:29 مساءً
متظاهرو الحلة يجددون مطالبهم بالإصلاح وينتقدون قرار البرلمان بسحب تفويض العبادي

تظاهر المئات في محافظة بابل، اليوم الجمعة، مجددين مطالبهم بالإصلاح وإقالة المحافظ صادق السلطاني، وفيما انتقدوا قرار مجلس الوزراء بسحب التفويض الممنوح لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، أكدوا مواصلتهم التظاهر حتى تحقيق الإصلاحات تأسيا بالإمام الحسين.
وقال الناشط المدني سلام حربه في حديث إلى (المدى برس)، إن “المئات من أهالي مدينة الحلة تظاهروا، مساء اليوم، في ساحة الحرية، مطالبين بإصلاح القضاء العراقي وإقالة محافظ بابل والكشف عن ملفات الفساد وإحالة المفسدين إلى القضاء، ودفع رواتب الحشد الشعبي المتأخرة لأشهر وإيجاد فرص عمل كافية للخرجين وتأهيل قطاعي الزراعة والصناعة”.
وأضاف حربة، أن “المتظاهرين دعوا الحكومة المحلية إلى تطبيق ورقة حسن النوايا التي قدمتها اللجنة التنظيمية لمجلس المحافظة وتعيين المدراء بعيدا عن نظام المحاصصة السياسية المقيتة”، مبينا أن “المتظاهرين انتقدوا قرار مجلس النواب بسحب التفويض الخاص بالإصلاحات التي اتخذها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي”.
من جانبه قال الناشط المدني كمال علي في حديث إلى (المدى برس)، إن “المتظاهرين قد خرجوا اليوم ورغم سوء الأحوال الجوية والأمطار مجددين مطالبهم العادلة بالإصلاح”.
وعد علي، استمرار التظاهرات “تأكيدا على السير على طريق الإمام الحسين عليه السلام الذي خرج واستشهد من اجل الإصلاح”.
يذكر أن العاصمة بغداد و10 محافظات عراقية هي (بابل وكربلاء والنجف والديوانية والمثنى وذي قار وواسط وميسان والبصرة وديالى) تشهد تظاهرات حاشدة منذ نحو ثلاثة أشهر تنديداً بسوء الخدمات والفساد في المؤسسات الحكومية والقضاء، نتج عنها العديد من الإصلاحات التي أعلنها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، فيما يقول المتظاهرون إن هذه الإصلاحات هامشية وغير مهمة ولم تحقق أهدافهم.

رابط مختصر