ذكرى فيروز تداعب ‘بيروت للأفلام الفنية الوثائقية’

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 6 نوفمبر 2015 - 2:47 صباحًا
ذكرى فيروز تداعب ‘بيروت للأفلام الفنية الوثائقية’

بيروت – افتتحت فعاليات الدورة الاولى لمهرجان “بيروت للأفلام الفنية الوثائقية” بعرض فيلم “فيروز” في سينما متروبوليس.

ويتناول الفيلم في 52 دقيقة مسيرة السيدة فيروز الفنية، ويسلط الضوء على حياة “المطربة اللبنانية التي تحيط بشخصيتها هالة من الغموض” بحسب مخرج الفيلم.

ونادرا ما تقوم الفنانة اللبنانية بالظهور في الاعلام او الادلاء بتصريحات صحفية مما جعل حياتها الخاصة محاطة بالكتمان.

وعُرض الفيلم للمرة الأولى في عام 1998، ويتطرق إلى أهم مراحل حياة اشهر فنانة لبنانية في العالم العربي، وذلك من خلال مقابلة أجريت معها وبعرض صور أرشيفية توثق مسيرتها الحافلة بالعطاء الفني، وتتخلله باقة من اغانيها الخالدة.

وانطلقت الثلاثاء فعاليات الدورة الاولى للمهرجان وتستمر لغاية 8 نوفمبر/تشرين الثاني.

والتظاهرة الفنية من تأسيس “غاليري أليس مغبغب”، وبالتعاون مع وزارة الثقافة اللبنانية والسفارات الإسبانية والأميركية والسويسرية في لبنان.

ويختلف “بيروت للأفلام الفنية الوثائقية” عن المهرجانات السينمائية التي تشهدها العاصمة اللبنانية، إذ يتخصص بالأفلام الوثائقية التي تعنى بالفنون من رقص وغناء وموسيقى وأزياء وفن تشكيلي وتصوير فوتوغرافي وسينما.

ويهدف مهرجان “بيروت للأفلام الفنية الوثائقية” إلى نشر الوعي الفني وإنمائه، وتسليط الضوء على إنجازت خبراء في عالم السينما الوثائقية والفيديو والتلفزيون.

كما يسعى المهرجان الى تحفيز الجمهور من مختلف الأعمار على متابعة هذا النوع من الفن، ودعم إنتاج الأفلام الوثائقية حول الحياة الفنية في لبنان.

وأعربت مديرة المهرجان آليس مغبغب، وهي ناشطة في مجال الفن التشكيلي، إن الحدث الفني يهدف “إلى دعم إنتاج الأفلام الوثائقية التي تتناول القضايا الثقافية والفنية في لبنان، وذلك من خلال مسابقة تقام بين الجامعات”.

وأفادت ان المشروع الفائز سيصور ليشارك لاحقا في المهرجانات العالمية.

ويختتم المهرجان في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني بفيلمين عن التصوير الفوتغرافي: الاول للمخرج الالماني فيم فندرز وعنوانه “الملح على الأرض”، ويروي بالصوت والصور قصة المصور البرازيلي سيباستيو سالغادو الذي زار حوالي مئة بلد موثقا بكاميرته لحظات واقعية وانسانية مؤثرة.

ويغوص الفيلم الثاني “28 ليلة وقصيدة” للمخرج اللبناني اكرم زعيتر في أعمال المصور اللبناني هاشم المدني، صاحب “استوديو شهرزاد”.

ومن خلال “28 ليلة وقصيدة” يتعرف المشاهد على مرحلة من تاريخ لبنان.

ويتضمن برنامج المهرجان 25 فيلما حيث يسلط صناعها الضوء على احداث فنية مهمة طبعت الفن المعاصر، على غرار فيلم “تحفة دالي الفنية” المصور بالابيض والاسود من اخراج دافيد بوخول.

ويتوغل “تحفة دالي الفنية” في حياة الفنان التشكيلي الاسباني سلفادور دالي.

ويقارن فيلم “ماتيس وبيكاسو: اللون والرسم” بين اسلوب الاسباني بابلو بيكاسو والفرنسي هنري ماتيس.

ويقدم فيلم “شغف نورييف” للمخرج الفرنسي ومصمم الرقص فابريس ايرو عبر تحية الى راقص الباليه الشهير رودولف نورييف.

ويتناول شريط المخرجة الفرنسية من اصل تونسي فريال بن محمود قصة حياة “ام كلثوم كوكب الشرق”.

ويتطرق “العقل والشغف” إلى نقاط التلاقي والاختلاف بين مصممي الازياء ايف سان لوران وكارل لاغرفيلد.

وللمتاحف حصتها في المهرجان عبر فيلم يروي قصة جاك غوجار الذي انقذ خلال الحرب العالمية الثانية متحف اللوفر الفرنسي.

وقد حصل المهرجان في نسخته الأولى على اهتمام سفارات اجنبية في لبنان ودعمها على غرار السفارات السويسرية، الإسبانية والأميركية.

كما شهد المهرجان مشاركة جامعات لبنانية ستتنافس في ما بينها ليفوز أحد طلابها بإنتاج فيلم وثائقي طويل له.

ميدل ايست اونلاين

رابط مختصر