انخفاض أعداد الشباب “البلجيك “الذين يتوجهون للقتال في سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 5 نوفمبر 2015 - 5:48 مساءً
انخفاض أعداد الشباب “البلجيك “الذين يتوجهون للقتال في سوريا

صرح وزير الخارجية البلجيكي ديديه ريندرز بأن التقارير الأمنية أظهرت تناقص عدد الشبان البلجيك الذين يتجهون إلى سوريا خلال الأشهر الأخيرة.
وأشار الوزير – وفقا لوكالة أنباء “آكي” الإيطالية اليوم /الخميس / إلى ضرورة الاستمرار في بذل الجهود لمحاربة هذه الظاهرة.
وقال إن “انخفاض العدد لا يعني أننا نجحنا بشكل تام، حيث إن عمليات الالتحاق بالجماعات المتطرفة لا زالت قائمة وإن كانت أقل من السابق”.
وتفيد التقارير الأمنية بأن معدل التحاق الشباب البلجيك بتنظيم (داعش ) الإرهابي يترواح ما بين خمسة إلى عشرة أشخاص شهرياً.
وتختلف التقديرات بشأن أعداد الشبان الذين التحقوا بتنظيم (داعش) إذ يتراوح العدد ما بين 300 إلى 500 بلجيكي، معظمهم من أصول مهاجرة.
وتؤكد إدارة أمن الدولة في بروكسل أن العديد من هؤلاء قد عاد بالفعل إلى البلاد ويجري التعامل معهم بشكل فردي حسب خطورة كل حالة، كما تم تسجيل وفاة واختفاء العشرات من البلجيك المتواجدين في صفوف التنظيم وغيره من الجماعات الإسلامية المتطرفة التي تقاتل في العراق وسوريا.

رابط مختصر