وزير الدفاع العراقي: المعركة ضد «داعش» بالأنبار ستحسم قريباً

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 4 نوفمبر 2015 - 4:37 مساءً
وزير الدفاع العراقي: المعركة ضد «داعش» بالأنبار ستحسم قريباً

أعلن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي – خلال حضوره احتفالية بمعسكر التاجي شمالي بغداد اليوم الأربعاء، عن دخول 200 مدرعة ومركبة عسكرية تم اصلاحها إلى الخدمة بالجيش للمشاركة في العمليات العسكرية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.
وأشاد العبيدي بالجهود المبذولة والتكاتف بين قوات الجيش العراقي المهني الذي يخدم كل العراقيين.
وأكد العبيدي أن المعركة ضد داعش ستحسم قريباً بعد تطويق مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار بالكامل، قائلا ” إنه بعد عملية التحرير سيتم مسك الأرض وعودة النازحين وفرض الخطة الأمنية لاستعادة الاستقرار والأمن”.
وترأس العبيدي مؤتمر العمليات الموسع بحضور محافظ الانبار صهيب الراوي بمشاركة قادة وزارة الدفاع العراقية ومسؤول الحشد الشعبي بالمحافظة لمناقشة العمليات الجارية لتحرير الأنبار وإسناد القوة الجوية وطيران الجيش للقطعات البرية ودور الاتصالات بين كافة الأطراف في المعركة.
وأشاد العبيدي بتقدم القوات العراقية في معارك تحرير الأنبار، لافتا إلى أن العمليات العسكرية مستمرة دون توقف على كافة المحاور حتى يتحقق النصر الناجز على عصابات داعش وتحرير كامل الأراضي العراقية.
وكانت قيادة العمليات المشتركة العراقية دعت أهالي مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار غربي العراق للخروج من المدينة مع اقتراب موعد انطلاق عملية تحريرها من قبضة داعش.

رابط مختصر